اخبار العراق

كتلة النهضة في مجلس نينوى ترفض دعوات اقالة المحافظ “نوفل حماد”

النور نيوز/ نينوى

أعلنت كتلة النهضة اكبر كتلة في مجلس محافظة نينوى، رفضها دعوات اقالة محافظة نوفل حماد، مؤكدة انها دعوات نشاز جائت بالتزامن مع فتح باب التطوع لتشكيل الحشد العشائري وحملة الاغاثة الكبرى لنازحي المحافظة التي قيودها المحافظ مما يجعلنا نؤشر بانها مناكفة سياسية لاتخدم اهالي المحافظة.

وقال بيان للكتلة تقلى “النور نيوز” نسخة منه انه “تزامنا مع انطلاق عمليات تحرير محافظة نينوى الجريحة من براثن عصابات داعش الاجرامية وفي الوقت الذي فتح به باب التطوع في الحشد العشائري للمحافظة للمشاركة في عملية التحرير ومسك الارض واطلاق اكبر حملة اغاثة للنازحين برزت لنا بعض الاصوات النشاز لتطالب باستقالة السيد محافظ نينوى بحجة انها اجرت تقييما لعمله حسب ادعائها فوجدت فيه اخفاقات كثيرة وان مطلبها هذا انما هو مطلب جماهيري”.

واضاف البيان ان “توقيت هذا الطرح وهذه المطالب في الوقت التي تقف فيه قوات التحرير على مشارف محافظة نينوى انما يصب في اعاقة عملية التحرير وادامة زخم عصابات داعش المنهارة بعد الهزائم التي منيت بها في الفلوجة والشرقاط واطالة معاناة اهلنا في نينوى سواء منهم النازحين ام من هم تحت قبضة عصابات داعش المجرمة في وقت نحتاج فيه تظافر كل الجهود من اجل انهاء تلك المعاناة بدل الانجرار الى المناكفات السياسية التي لاتخدم الا مصالح سياسية وشخصية وتصب في صالح عصابات داعش الارهابية”.

وطالبت الكتلة في بيانها “جبهة مستقبل نينوى بالاعتذار رسميا من المحافظ” مؤكدة “احتفاظها بحقها القانوني بالرد على هذه الادعاءات لما فيها من تضليل للراي العام وتجني غير مبرر على شخص المحافظ”.

كما اشارت الى “عدم استخدام اسم الجماهير في خدمة مشاريع باتت معروفة للشارع الموصلي باساليبها الرخيصة وندعو ابناء نينوى الحبيبة الى التكاتف والتعاون من اجل الوصول بمحافظتنا الى بر السلام والامان والاعمار”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى