اخبار العراقاهم الاخبار

نصيف: العبادي جاء بمدراء عامين للمصارف يعملون بعقد وعليهم شبهات فساد

النور نيوز/ بغداد
طالبت النائبة عالية نصيف، اليوم الجمعة، رئيس الوزراء حيدر العبادي بإتباع السياقات القانونية والدستورية في ترشيح المدراء العامين البدلاء للمصارف العراقية، فيما أكدت ان رئيس الوزراء حيدر العبادي جاء بمدراء عامين للمصارف أعمارهم صغيرة ويعملون بعقد وعليهم شبهات فساد.
وقالت نصيف في بيان، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، “نظراً للتحديات التي يمر بها البلد ولاسيما في ظل تخصيص خمسة ترليونات لهذه المصارف من أجل النهوض بالواقع الاقتصادي، يجب أن تراعى السياقات القانونية والدستورية في ترشيح المدراء العامين البدلاء للمصارف العراقية بعد ان تم إعفاء المدراء السابقين، وذلك بأن يتم تقديم ثلاثة مرشحين لكل مصرف من قبل مجلس الوزراء ويتم التصويت على أحدهم في مجلس النواب”.
وأضافت “أما ما يقوم به العبادي من المجيء بمدراء عامين أعمارهم صغيرة ويعملون بصيغة عقد أو ممن عليهم شبهات فساد فهذا الإجراء كما يقول المثل أراد أن يكحلها فأعماها، وليطلع الشعب العراقي على سبل إهدار الأموال من خلال ارتكاب الأخطاء الإدارية في تعيين المدراء العامين”.
وتساءلت “هل يجوز المجيء بشخص يعمل بصيغة عقد ليدير مصرفاً مهماً ؟، أو تكليف أشخاص ليسوا بالعمر الذي يؤهلهم لإدارة هذه المؤسسات؟، أو المجيء بأشخاص عليهم شبهات فساد ؟”.
وأوضحت نصيف، ان “المسألة ليست بهذه السهولة ولايمكن تمريرها بهذا الشكل، إذ لابد من التصويت في مجلس النواب على مدراء عامين مشهود لهم بخبرتهم ونزاهتهم وسمعتهم الطيبة لنتمكن مستقبلاً من محاسبتهم”.
وكانت النائبة عالية نصيف، قد وصفت، إعفاء مدراء مصارف “التجاري والصناعي والزراعي والرافدين” دون مطالبتهم بتقديم براءة ذمة الى القضاء والنزاهة، بأنه خطأ كبير وفرصة لهم للتهرب من المساءلة، مطالبة العبادي بإجبار هؤلاء المدراء على تقديم براءة ذمة، ومتابعة ملفاتهم على أعلى المستويات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى