الامنية

البيشمركة تؤكد استعدادها المشاركة في تحرير الموصل

 

النور نيوز / متابعة

أعلنت وزارة البيشمركة في حكومة اقليم كوردستان عن عدم الحاجة لأية قوات غير عراقية للمشاركة في تحرير أراضي العراق من تنظيم “داعش” نافية وجود اية اتفاقات مع التحالف الدولي لاستقدام قوات عربية للمشاركة في تحرير الموصل مشيرة الى  ان قوات البيشمركة مستعدة منذ بداية عام 2015 للمشاركة في تحرير الموصل

واشار الفريق جبار ياور امين عام وزارة البيشمركة في حكومة اقليم كوردستان  في تصريح صحفي اطلع عليه “النور نيوز” اليوم الى ” وجود تنسيق مشترك بين قوات البيشمركة وقوات الجيش العراقي عبر غرفة عمليات مشتركة في اربيل واخرى في مخمور للتحضير لتحرير مدينة الموصل، معلناً وجود لواءين من الجيش العراقي في مدينة مخمور جنوبي مدينة اربيل تحضيراً للمشاركة في تحرير مدينة الموصل “,

واكد ياور ” استعداد قوات البيشمركة للمشاركة في تحرير مدينة الموصل برغم عدم تقديم الحكومة الاتحادية اي مساعدات لقوات البيشمركة، ورفضها المتكرر لتسليح وتجهيز وتخصيص ميزانية لقوات البيشمركة “,

وبين بان ” تأخر تحرير الموصل يعود الى عدم استعداد الجيش العراقي، وانشغاله بتحرير مدينة الرمادي، قائلاً “قوات البيشمركة مستعدة منذ بداية عام 2015 للمشاركة في تحرير الموصل”.

ونفى امين عام وزارة البيشمركة ” الانباء التي تحدثت عن الاستعانة بقوات سعودية اماراتية لتحرير مدينة الموصل، مشيراً الى ان القوات الموجودة من البيشمركة والجيش كافية، وليس هناك حاجة للاستعانة بقوات عربية لتحرير مدينة الموصل، نافياً وجود اية اتفاقات او تفاهمات بين حكومة الاقليم والتحالف الدولي بهذا الشأن”.

وبخصوص تواجد القوات الاجنبية على اراضي العراق قال ياور ان ” تواجد القوات التركية شأن سيادي مرتبط بالحكومة الاتحادية، وهو من صلاحياتها وعليها التفاوض مع الحكومة التركية لارغام انقرة على سحب هذه القوات، موضحاً ان” حكومة الاقليم ليس لها الحق في توقيع اية اتفاقات عسكرية مع دول الجوار من دون العودة الى الحكومة الاتحادية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى