اخبار العراق

الجعفري يبحث مع وزيرة التنمية البريطانية تعزيز العلاقات بين البلدين

النور نيوز/ بغداد 

بحث وزير الخارجية ابراهيم الجعفري، مع وزيرة التنمية البريطانيّة، اليوم الاثنين، سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، مؤكدا ضرورة تركيز الجُهُود على تحرير الموصل، وإعمار المناطق المُحرَّرة، فيما أعربت الوزيرة عن حرص بلادها على دعم النازحين لحين عودتهم الى مناطقهم.

 

وذكر بيان لمكتب وزري الخارجية، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، ان “الجعفريّ التقى وزيرة التنمية البريطانيّة جستين غريننغ، على هامش مُؤتمَر المانحين من أجل سورية في العاصمة البريطانيّة لندن، وبحث الطرفان العلاقات الثنائـيّة بين البلدين، وسُبُل تعزيزها بما يخدم مصلحة الشعبين الصديقين، فيما ثمَّن الجعفريّ مواقف بريطانيا الداعمة للعراق في حربه ضدَّ عصابات داعش الإرهابيّة”.

وبين الجعفري، ان “أبناء العراق بجميع فصائلهم يُحقـِّقون انتصارات كبيرة في حربهم ضدَّ داعش، وحرَّرت العديد من المُدُن التي كانت في قبضة الإرهاب”، لافتا الى ان “ظاهرة النزوح، والهجرة هي نتيجة لإرهاب داعش الذي يقتل، ويُفجِّر، ويُهدِّد كلَّ مظاهر الحياة”.

وشدد على ان “ضرورة تركيز الجُهُود على تحرير الموصل، والتعاون لإعادة إعمار المناطق المُحرَّرة، وعودة النازحين إلى مناطق سكناهم”، مؤكدا ان “المُساعَدات المالـيّة مُهمَّة في مُساندة المجال الإنسانيِّ، وتقديم المزيد من الدعم لإيقاف ماكنة الموت، وما تقوم به عصابات داعش الإرهابيّة”.

واستطرد “انها مسؤولـيّة الجميع؛ لأنَّ عناصر الإرهاب جاءت من أكثر من 100 دولة بما فيها الدول الديمقراطيّة”.

من جانبها، أشارت وزيرة التنمية البريطانيّة، الى “التزام بلادها بدعم العراق، وتقديم المزيد من المُساعَدات للعراق، والحفاظ على وحدته”، موضحة “يهمُّنا التعاون في المجال الإنسانيِّ، ومُتابَعة أوضاع النازحين، وتوفير الخدمات اللازمة لحين عودتهم إلى مناطقهم”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى