اخبار العراق

نائبة تطالب بالتحقيق بقضايا فساد تخص الزراعة والمائية وأمانة بغداد

النور نيوز/ بغداد 

طالبت النائبة عن ائتلاف دولة القانون فردوس العوادي، اليوم الخميس، الحكومة العراقية وهيئة النزاهة، بالتحقيق بشأن التقارير الدولية التي اعلن عنها صندوق تنمية العراق، ونشرته بعض وسائل الاعلام الذي اكد وجود تلكؤ وفساد في وزارتي الزراعة والموارد المائية وكذلك أمانة بغداد.

 

وقالت العوادي في بيان، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، ان “التقرير اظهر ان العمل في 8 مشاريع متلكئة تابعة لوزارة الزراعة نفذتها بعض الشركات بقيمة 152 مليار و122 مليون و177 الف و185 دينار”، مبينة انها “تتضمن فساد واضح بقيام الوزارة بالتعاقد مرة اخرى مع احدى الشركات المتلكئة”.

وأضافت ان “هناك تأخر بـ 12 مشروعا تابعا لوزارة الموارد المائية، بعضها وقعت عقودها عام 2008، والوزارة تسلم مواقع العمل للمتعاقدين غير خالية من الشواغل مما يعرقل ويؤخر العمل فيها”، مشيرة الى ان “الهيئة العامة للسدود والخزانات تعاقدت الهيئة مع شركة الفداء العامة لتجهيزها بكراءات وكانت قيمة العقد (49200000000) دينار عراقي، رغم ان شركة الفداء ليست مصنعة او مستوردة او وكيل للشركة المصنعة”.

ودعت العوادي الى “التحقيق بشأن عقد تطوير احد السدود الموقع بمبلغ (2808500000) دينار ومدة 365 يوما في عام 2013 لم يتم انجاز العمل فيه، وقد تم سحب العمل في عام 2014 رفض المصرف تسديد مبلغ خطاب الضمان للهيئة بحجة عدم توفر سيولة نقدية، عندما قامت الهيئة بمصادرة الخطاب”.

وشددت على “التحقيق في تقرير شركة التدقيق الدولية (ارنست ويونغ)، بشأن وجود مخالفات كبيرة في عمل أمانة بغداد، منها مشروع ماء الرصافة الكبير الذي لم يدخل للخدمة رغم انتهاء مدة العقد وتضمنه معدات ومحركات مخالفة للمواصفات، واصدارها صكوكاً بدون رصيد على حسابها في احد المصارف”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى