اخبار العراق

المرجعية تدعو لحماية دجلة والفرات من التلوث البيئي

النور نيوز/ كربلاء 

دعت المرجعية الدينية العليا، اليوم الجمعة، الى ضرورة حماية نهري دجلة والفرات من التلوث البيئي ووضع الخطط المناسبة لتحقيق الاستثمار الامثل، مبينا ان هذين النهرين تحولا الى مكب للنفايات ومصب لمياه الصرف الصحي.

 

وقال ممثل المرجعية بكربلاء أحمد الصافي، في خطبة الجمعة، تابعه “النور نيوز”، انه “لاشك ان حفظ البيئة وتحسينها يعد من الامور البالغة الاهمية وان تحظى باهتمام المسؤولين والمواطنين لما له من علاقة مباشرة لمختلف نواحي الحياة لاسيما الصحية والنفسية وقد مَنّ الله تعالى على العراق بنهرين كبيرين هما دجلة والفرات اللذين اذا تم استغلالها بشكل صحيح لكان مغنيا للبلد عن كثير من الموارد الاخرى”.

وأشار الى انه “في السنوات الاخيرة حصلت تجاوزت خطيرة على هذين النهرين، اذ تحولا بالاضافة الى فرعيهما الى مكب للنفايات ومصب لمياه الصرف الصحي وهو من الخطورة بمكان سواء على حياة المواطنين او على الثروات الزراعية والحيوانية للبلد”.

وطالب الحكومة بـ”اتخاذ الاجراءات اللازمة للمنع من هذه التجاوزات”، لافتا الى انه “نهيب بالمواطنين ان يحرصوا على هذه الثروة المهمة ويبتعدوا عن الممارات التي تؤدي الى تلوث البيئة والمردوات السلبية على المجتمع”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى