العرب والعالم

الجامعة العربية تؤكد وقوفها لجانب السعودية وتدين حرق سفارتها بايران

بغداد-النور نيوز

دان الأمين العام لجامعة الدول العربية، نبيل العربي، مساء الاحد، الاعتداء الذي تعرضت له سفارة المملكة العربية السعودية في مدينة طهران وقنصليتها في مدينة مشهد بالجمهورية الإيرانية، عاداً ذلك انتهاكاً صارخاً للمواثيق والأعراف الدولية وحمل الحكومة الإيرانية مسؤولية حماية هذه المقرات وفقاً لاتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية لعام 1961.

 

وأكد الأمين العام في بيان، إطلع عليه “النور نيوز” اليوم، ضرورة احترام الجمهورية الإيرانية مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول العربية والتي من حقها المشروع الحفاظ على أمن مواطنيها والسلم الأهلي ووحدة نسيجها الاجتماعي، مؤكداً في هذا الشأن أنه ليس من حق أي طرف التعليق على الأحكام القضائية للدول.

وأشاد الأمين العام بالجهود التي تبذلها المملكة العربية السعودية من أجل مكافحة الإرهاب وإرساء الأمن والاستقرار في المملكة وعلى المنطقة من حولها، مؤكداً دعم جامعة الدول العربية لهذه الجهود ووقوفها إلى جانب المملكة.

وذكّر الأمين العام في بيانه، بقرارات الجامعة العربية بشأن مكافحة الإرهاب والتزام الدول العربية باتخاذ إجراءات جماعية “لمكافحة جميع أعمال الإرهاب وممارساته بكافة أشكالها ومظاهرها وأياً كان مرتكبوها وحيثما ارتكبت وأياً كانت أغراضها”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى