اخبار العراق

تحالف القوى يطالب بإصدار قانون العفو عن المعتقلين الابرياء

 

النور نيوز / بغداد

طالب رئيس الكتلة النيابية لتحالف القوى العراقية احمد المساري، اليوم الجمعة، الحكومة بإصدار قانون العفو العام عن المعتقلين الابرياء والغاء احكام الاعدام الصادرة بحق المئات منهم، بالإضافة الى الغاء المادة (4) ارهاب، بالاضافة الى اعتقال أكثر من 500 مخبر سري وتقديمهم للمحاكمة بعد توجيه تهمة “الادعاء الكيدي” إلى قضاياهم.

وقال المساري في بيان تلقت “النور نيوز” نسخة منه إنه “يوما بعد اخر تتعاظم الام المعتقلين ومعاناة ذويهم نتيجة الاحكام الجائرة التي تصدر ضدهم بوشاية من مخبر سري والتي تصل احيانا الى الاعدام او انتزاع الاعترافات بالاكراه بعد تعرضهم لابشع انواع التعذيب والابتزاز والتنكيل”.

واوضح المساري أنه “امام هذا الواقع المأساوي للمعتقلين وما يتعرضون له من ظلم بسبب محاولات البعض تسييس القضاء ولعدم وجود محاكمات عادلة والاعتماد على تقارير المخبر السري الكاذبة والكيدية باعتراف مجلس القضاء الاعلى و وزير العدل فاننا نطالب بما يأتي”.

اولاً “اصدار قانون العفو العام عن المعتقلين الابرياء وتعويضهم عن ما لحق بهم من اضرار مادية ومعنوية كخطوة اولى على طريق تحقيق مصالحة الوطنية الحقيقة وتحشيد كل الجهود باتجاه القضاء على عصابات داعش الارهابية وتحقيق الامن والاستقرار في العراق والحفاظ على سيادته وكرامة شعبه”.

ثانياً “العمل فورا على اطلاق سراح المتهمين الذين اعتقلتهم قوات الاحتلال الامريكي من دون أوامر قضائية وسلمتهم للحكومة العراقية ولم يحقق معهم لحد الان لعدم وجود تهم ضدهم”.

ثالثاً “الغاء احكام الاعدام الصادرة ضد مئات المعتقلين والتي يتضمن الكثير منها وجود مخبر سري بعد ان ثبت للقاصي والداني زيف وكذب التقارير المرفوعة من قبل المخبرين السريين”.

رابعاً “الغاء المادة (4) ارهاب التي اتخذت ذريعة لاعتقال اكبر عدد من ابناء المكون السني وحسب ما نصت عليه وثيقة الاتفاق السياسي التي تشكلت بموجبها الحكومة الحالية”.

يشار الى أن وزير العدل حيدر الزاملي اعلن، في وقت سابق، اعتقال أكثر من 500 مخبر سري وتقديمهم للمحاكمة بعد توجيه تهمة “الادعاء الكيدي” إلى قضاياهم، فيما أشار إلى خلو السجون التابعة لوزارته من أي انتهاكات لحقوق الإنسان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى