اخبار العراق

الجبوري يؤكد من عُمان حاجة النازحين الى الدعم والمساندة

النور نيوز/ بغداد 

بحث رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، مع رئيس مجلس الدولة العماني، اليوم الاثنين، سبل فتح آفاق جديدة من التعاون المشترك بين البلدين، مؤكدا ان خطر داعش ادى الى نزوح عدد كبير من المواطنين وهم بحاجة الى مساندة ودعم.

 

وذكر بيان لمكتبه الاعلامي، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، ان “الجبوري التقى في العاصمة مسقط، اليوم، رئيس مجلس الدولة العماني يحيى بن محفوظ المنذري، وجرى خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وسبل فتح أفاق جديدة من التعاون المشترك واهمية العمل سويا لمواجهة المشاكل التي تمر بها المنطقة”.

وأكد الجبوري “أهمية النظر في القضايا الجوهرية خصوصا ما يتعلق بالواقع غير المرضي الذي تعيشه المنطقة وتنامي ظاهرة الارهاب، واهمية الوقوف مع العراق في حربه ضد تنظيم داعش الارهابي الذي بات تهديدا اقليميا وعالميا”، لافتا الى ان “التعاون في هذا الاطار لابد ان يكون ضمن احترام السيادة المتبادل”.

وأضاف ان “خطر داعش في العراق لا يكمن بتردي الوضع الامني فحسب، وانما ساعد على تنامي هذا التنظيم الارهابي وسيطرته على بعض المناطق الى نزوح عدد كبير من المواطنين وهم بحاجة الى مساندة ودعم”.

من جانبه، أعرب المنذري، عن “حرص بلاده على اقامة علاقات متينة مع العراق، لان البلدين تربطهما اواصر اخوة عميقة ومشتركات كثيرة ومن الطبيعي ان تكون العلاقات الثنائية جيدة”، مؤيدا في الوقت ذاته “موقف العراق في حربه ضد الارهاب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى