اقتصاد

التخطيط: أكثر من 46 ألف “بائع متجول” في العراق

النور نيوز/ بغداد 

أعلنت وزارة التخطيط، اجراء مسح للوحدات المتنقلة “الباعة المتجولين”، والذي نفذه الجهاز المركزي للإحصاء في الوزارة لغرض توفير احصاءات اقتصادية تفيد الناتج القومي.

 

وقال وزير التخطيط سلمان الجميلي في بيان، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، اليوم، ان “العاصمة بغداد تحتل المرتبة الاولى في عدد الباعة المتجولين في العراق” مشيرا الى ان “الوزارة متمثلة بالجهاز المركزي للاحصاء تسعى الى توفير البيانات والمؤشرات الاقتصادية وإعدادها التي تخدم باقي مؤسسات الدولة ومتخذي القرار في الحكومة والباحثين والمخططين والتي تخدم التخطيط والتنمية الوطنية والقومية”.

وأضاف ان “تحسين جودة البيانات وتوفير إحصاءات عن العمل والتي تؤشر بشكل مباشر على جودة بيانات الحسابات القومية، تؤدي الى خلق فرص عمل جديدة وتوليد الدخل للعاملين”.

وبين الجميلي، ان “كل هذا يعتمد بشكل أساسي على نشاط الوحدات المتنقلة التي تعد من الأنشطة الاقتصادية التي تنجز في المؤسسات غير الخاضعة للقوانين والذي يعد ضمن الاقتصاد غير الرسمي”.

ولفت الى ان “هذا المسح ينفذ لأول مرة في العراق لتوفير احصاءات اقتصادية تفيد الناتج القومي”، مؤكدا ان “الوحدات المتنقلة لها أهمية في التقليل من البطالة والفقر وتوفير بعض الدخول للأسر”.

من جانبه، قال رئيس الجهاز المركزي للإحصاء ضياء عواد، إن “الجهاز اجرى مسحاً شمل جميع المحافظات من ضمنها اقليم كردستان ما عدا محافظات (نينوى، صلاح الدين، الانبار، للوحدات المتنقلة)، للباعة المتجولين”، موضحا ان “العينة التي شملها المسح بلغت 37 الفاً و619 وحدة”.

وتابع ان “المسح شمل جميع الانشطة التجارية لهذه الوحدات مثل المطاعم والتعامل بالأوراق المالية والنقل البري للبضائع وحتى التصوير الفوتوغرافي والحمالين وغيرها”، مشيرا الى ان “محافظة بغداد شكلت نسبة 39.1% والبصرة 20.6% وكردستان 7.6% من نسبة عدد الباعة المتجولين في العراق”.

واستطرد ان “اجمالي العاملين بلغ عددهم 46 الفاً و41 بائعا متجولا، فيما شكل العاملون من دون اجر نسبة 93%، ونسبة العاملين من الاناث لا تزيد عن 1% على مستوى جميع المحافظات”، مبينا ان “قيمة رأس المال المستثمر في الوحدات المتنقلة بلغ 73 مليار دينار، اذ ان نسبة بغداد منها 35%، والبصرة 25%”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى