اخبار العراق

محافظ الانبار يؤكد أهمية الملف الإنساني في ظل التقدم النوعي لعمليات التحرير

النور نيوز/ الانبار 

أكد محافظ الانبار صهيب الراوي، أهمية الملف الإنساني في ظل التقدم النوعي الذي تشهده عمليات تحرير المحافظة من عصابات داعش الارهابية، التي احتجزت مدنيي الانبار دروعاً بشرية لها.

 

جاء ذلك خلال حضور محافظ الانبار للملتقى التشاوري الأول لممثلي محافظات (بغداد، ديالى، صلاح الدين، الانبار، كركوك، نينوى)، الذي أقيم في بغداد برعاية رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، تحت عنوان داعش وما بعدها “ابناء العشائر والنازحين في مواجهة وتحدي الارهاب”، والذي شهد حضور عدد من اعضاء مجلس النواب عن محافظة الانبار، وعدد من اعضاء مجلس محافظة الانبار، اضافة الى ممثلين عن الحكومات المحلية والمنظمات الدولية.

وذكر بيان لمكتب المحافظ، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، اليوم، ان “رئيس مجلس النواب، شدد على عمل الحكومة بمساندة من الكتل السياسية، في تأمين دعم انساني عاجل يضمن سلامة النازحين في فصل الشتاء، والشروع بجدولة لإعادة جميع النازحين لا تزيد على شهرين، وإحالة ملفات المتحفظ على عودتهم للفصل فيها، وانهاء النزاعات ذات الطابع العشائري، من خلال لجنة عشائرية حكومية مشتركة فور مباشرة العودة”.

وجدد الراوي، مطالبته للمجتمع الدولي بـ”دعم العراق في حربه ضد الارهاب”، معربا عن “ترحيبه بكل جهود الأصدقاء والاشقاء في الوقوف مع الانبار، ضمن إطار التنسيق مع الحكومة المركزية”، بحسب البيان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى