رياضية

القضاء يلغي قراراً لوزير الشباب بحل الهيئة الإدارية لأحد الأندية

النور نيوز/ بغداد 

ألغت المحكمة المتخصصة بالنظر في المنازعات الرياضية، قراراً لوزير الشباب والرياضة حلَّ بموجبه الهيئة الإدارية لأحد الأندية الرياضية ووجّه عقوبات مختلفة لقسم من أعضائه، مؤكدة أن ذلك يخرج عن اختصاص الجهات التنفيذية وهو مرتبط حصراً باللجنة الاولمبية بموجب اللوائح الدولية والقوانين النافذة.

 

وقال قاضي المحكمة محمد نديم في تصريح صحفي، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، اليوم الاثنين، ان “المحكمة نظرت دعوى الطعن في قرارات وزير الشباب والرياضة بحل الهيئة الإدارية لاحد الأندية، وفصل بعض أعضائها وإبعادهم عن العمل الرياضي نهائياً، وتوجيه عقوبات مختلفة إلى آخرين”.

وأضاف ان “قانون وزارة الشباب والرياضة النافذ لم يسمح للوزير التدخل في أعمال الاتحادات والنوادي الرياضية”، منوها الى ان “مهامه تتعلق بالدرجة الأساس بمسؤوليته عن تنفيذ سياسة الوزارة وإعداد الشباب وتحصينهم وتطويرهم”.

وأوضح نديم، ان “القانون لم يعطه الحق في إلغاء وحل وفصل الهيئات الإدارية للأندية الرياضية”، مشيراً إلى أن “المشرّع حصر حق تنبيه او إنذار او حل الهيئة الإدارية للنادي بالهيئة التنفيذية في اللجنة الاولمبية، في حالات محددة”، مشيرا الى “امتلاك الوزير صلاحية منح الإجازة للأندية الرياضية لا تخوّله التدخل في أعمالها الإدارية والفنية للاستقلالية المفروضة والواجبة في عملها”.

وتابع ان “المحكمة وجدت قرارات وزير الشباب في ما يخص هذه الدعوى مخالفة للقانون وقررت إلغاؤها؛ لأنها تدخل ضمن اختصاص اللجنة الاولمبية”، مبينا ان “الوزارة لا يحق لها كجهة تنفيذية ممارسة مهام اللجنة الاولمبية او التدخل بعمل النوادي والاتحادات الرياضية”.

وأكد قاضي المحكمة الرياضية، ان “ما تقدم في قرار المحكمة يأتي متطابقاً للمواثيق الدولية الاولمبية (الميثاق الاولمبي لعمل اللجنة الاولمبية النافذ في ١١/ايلول/٢٠٠٠)، وقانون الاندية الرياضية المعدل، وقانون اللجنة الاولمبية النافذ”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى