اقتصاد

المالية النيابية لـ”النور”: 17% حصة الإقليم في الموازنة وهي مرتبطة بشروط لا يقدر الإقليم تنفيذها

النور نيوز/ بغداد 

كشفت اللجنة المالية النيابية، اليوم السبت، ان حصة الإقليم 17% في الموازنة وهي مرتبطة بعدد من الشروط المعرقلة التي لايمكن لحكومة الإقليم تنفيذها، مشيرة إلى ان عملية دفع الرواتب تحتاج إلى 50 مليار دينار عراقي من الموازنة.

 

وقال مقرر اللجنة احمد حاجي رشيد في تصريح لـ”النور نيوز”، انه “لدي دراسة أولية للمشروع وهي تعتبر موازنة (واقع الحال) وهي ابلغ ما تستطيع الحكومة العراقية فعله بسبب الوضع الاقتصادي الذي يمر به والذي تستطيع من خلاله دفع رواتب الموظفين”، مشيرا الى ان “عملية دفع الرواتب تحتاج إلى 50 مليار دينار عراقي”.

وأضاف ان “حصة الإقليم تقدر بـ 17% من الموازنة ومرتبطة بعدد من الشروط وهذه الشروط معرقلة لحكومة الإقليم، اذ تتمثل في تسليم نفطها إلى شركة سومو بمقدار 550 ألف برميل يوميا”، مبينا ان “ما جاء في الموازنة بخصوص الإقليم فانه من الصعب أن يلتزم الإقليم بها أو القبول بها”.

وأكد رشيد، ان “الإقليم لا يستطيع تنفيذ هذه الشروط في الوقت الحالي، وانه اذا كان أربعة مليارات و650 مليون دولار هي ورادات العراق لشهر واحد فانه يستقطع منه 30% للموازنات السيادية ويبقى منه 3 مليارات 393 مليون ونسبة الـ 17% من هذا المبلغ يساوي 550 مليون دولار وهي لا تكفي الإقليم ولا تكفي في دفع رواتب موظفيه”.

وأوضح ان “الإقليم ربط نفسه بعدة أمور تتعلق بالعقود ومشاركة الإنتاج وهي تقارن بين نفط الكلفة ونفط الربح ولا يقدر الإقليم تلبية ما تريده شركة سومو من بيع النفط”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى