الامنية

وفاة رجل وابنه لتعرضه للحرق بموقد نفطي في الموصل

نينوى-النور نيوز

توفي رجل وابنه، الاثنين، متأثرين بحروق في موقد نفطي في مدينة الموصل، في ظاهرة باتت تتزايد في المدينة.

 

وقال مصدر طبي في طوارئ مستشفى الموصل لـ”النور نيوز” اليوم، ان “الرجل توفي  مع وطفله اثر حادث احتراق موقد نفطي (جولة) في منزلهم ، إذ تم نقلهم الى المستشفى لكن الاصابات البليغة اثر الحريق ادت الى وفاتهم”.

وبات غالبية سكان الموصل يعتمدون على المواقد النفطية البدائية (الجولة والبريمز) ، لاستعمالها في الطبخ وتسخين المياه وكذلك التدفئة في فصل الشتاء، بسبب ارتفاع اسعار اصطوانات الغاز السائل الى نحو 40 الف دينار للاسطوانة الواحد وفي بعض الاحيان تصل الى 50 الف دينار.

ويستعمل الموصليون انواع ردئية جدا من النفط القادم من سوريا، ويتميز بوجود غاز ينبعث منه خلال عملية الاحتراق ما يؤدي الى انفجار المواقد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى