اقتصاد

الصالحي: عدم إرسال مستحقات كركوك سيكون لها تبعات سياسية

النور نيوز / بغداد 

بين رئيس الجبهة التركمانية ارشد الصالحي، ان حكومة بغداد لم تصرف المستحقات المالية لمدينة كركوك، مؤكدا ان عدم ارسالها قد يترتب عليها امور سياسية واقتصادية وهي مثار جدل بين المركز والاقليم وان مستحقات البترودولار لم تصرف لابناء المدينة منذ ستة اشهر ولحد الان.

ودعا  الصالحي في مؤتمر  صحفي، حضره “النور نيوز”، الحكومة المركزية الى “عدم حشر قضية كركوك لتكون محل جدل بين الاقليم وبغداد بخصوص مستحقات النفط ومبيعاته”.

واوضح ان “هناك اكثر من ستة الاف موظف بصفة عقد لم يستلموا رواتبهم لحد الان”، مبينا انهم “مستمرين بالعمل في دوائر الدولة ويحملون شهادات علمية”.

وأوضح الصالحي، ان “المشاريع توقفت في المحافظة وخصوصا بعد عدم صرف مستحقات الفلاحين  المالية منذ الموسم الماضي الذين سلموا منتوجهم الزراعي للدولة”.

وكشف الصالحي، ان “مبلغ مستحقات فلاحي كركوك يقدر بحوالي 56 مليار دينار بذمة الحكومة لصالح المزارعين”، مشيرا الى انه “في كركوك حوالي نصف مليون نازح وهذا عبأ اضافي على المحافظة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى