اقتصاد

ائتلاف الوطنية يطالب بإخراج البنك المركزي من المحاصصة

بغداد-النور نيوز

طالب ائتلاف الوطنية، اليوم الاحد، بإخراج البنك المركزي من المحاصصة، داعياً الى استبدال المسؤولين عن انهيار سعر الصرف الذين تم تعيينهم لأسباب حزبية معروفة.

 

وقال الائتلاف في بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه اليوم، انه “يتابع بقلق بالغ الانخفاض المستمر في سعر صرف الدينار والذي يؤثر بشكل مباشر على المواطن ويؤدي الى ارتفاع أسعار السلع مما يثقل كاهله في شهر رمضان الفضيل، ويساهم في إفقاره”.

واضاف انه “يفاقم من التهديدات على السلم الأهلي، ويشكل الوجه الآخر للإرهاب البغيض”، مبيناً ان “تخبط السياسات والقرارات غير المدروسة للبنك المركزي والذي تقع على عاتقه مسؤولية الحفاظ على قيمة العملة، أدى الى فقدان الثقة بالعملة العراقية ودفع بأصحاب الدنانير الى استبدالها بشكل سريع بالدولار للحفاظ على قيمتها، مما أدى الى تدهور العملة”. 

وتابع “كما قامت مافيات الفساد باستغلال هذا الهبوط لجني الأرباح بلا ضمير أو واعز وطني، وبلا خوف من حساب”.

وطالب ائتلاف الوطنية الحكومة ومجلس النواب بإخراج البنك المركزي من سلة المحاصصات البغيضة، واستبدال المسؤولين عن انهيار سعر الصرف الذين تم تعيينهم لأسباب حزبية معروفة، وهم يفتقرون للخبرة اللازمة لإدارة مثل هذه المؤسسة الخطيرة، بشخصيات وطنية من أصحاب الخبرة والكفاءة والقدرة على تأمين استقرار العملة، وإنهاء حالة التعيين بالوكالة ومنح الثقة لمن هو جدير بها”.

واشار الائتلاف الى انه “يسعى الى إجراء جرد حسابي على كل أموال العراق التي أنفقت منذ احتلال العراق عام 2003 وإلى يومنا هذا باستخدام خبرات دولية مهنية ومحايدة، والكشف عن أوجه الإنفاق وحالات الفساد وهدر المال العام ومعاقبة جميع المرتكبين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى