اخبار العراق

العاني يحذر من سياسة الأرض المحروقة في المدن المأهولة بالمدنيين في الأنبار

النور نيوز/ بغداد 

حذر القيادي في تحالف القوى العراقية ظافر العاني، اليوم الجمعة، من سياسة “الأرض المحروقة” تجاه المدن المأهولة بالمدنيين وأي أعمال “انتقامية”، مؤكدا وجود مئات الآلاف من المدنيين في مدن الانبار، آثروا البقاء رغم قساوة الظروف.

 

وقال العاني في بيان، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، “ما يزال في مدن الأنبار المختلفة مئات الآلاف من المدنيين الذين آثروا البقاء في بيوتهم رغم قسوة الظروف التي يعانونها في ظل تنظيم داعش الإرهابي”.

وأشار الى ان “هؤلاء المدنيين لم يستطيعوا لسبب أو لآخر مغادرة مدنهم سواء بسبب منع التنظيم لهم بالمغادرة أو لأنهم فضلوا البقاء في منازلهم بعد تجربة النزوح المذل التي عاشتها العوائل النازحة ومطالبتهم لكفيل أو بسبب تردي الوضع الإنساني للنازحين”.

وأعرب العاني، عن “تحذيره لوزير الدفاع بالسماح باستخدام ما يسمى سياسة الأرض المحروقة تجاه المدن المأهولة بالمدنيين، اذ بتنا نسمع تصريحات سياسية غير مسؤولة لسياسيين ذات طابع انتقامي تجاه مدن الأنبار وأهلها، وينبغي أن تستخدم أقصى وسائل الحماية لتجنيب المدنيين تبعة الأعمال العسكرية التي لا ذنب لهم في حدوثها”، محملا إياه “مسؤولية أي أعمال انتقامية تحدث للمواطنين ممن لا يشكلون خطرا على الأمن العام”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى