اخبار العراق

الجعفريّ يُغادِر إلى الصين لطلب الدعم في الحرب ضد “داعش”

بغداد-النور نيوز

أكـَّد وزير الخارجيّة إبراهيم الجعفريّ، السبت، قبيل مغادرته الى الصين في زيارة رسمية، أنَّ العراق يتعامل مع جميع الدول التي تقف معه في حربه المشروعة ضدَّ عصابات داعش الإرهابيّة.

 

وشدد الجعفري، بحسب بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه اليوم، على أنَّ الشعب العراقيَّ يتعبّأ، ويُواصِل معركته المُقدَّسة الشريفة ضدَّ هؤلاء الأوباش، مُعتبراً أنَّ من الواجب أن يتحشَّد المُجتمَع الدوليّ لدعم العراق؛ لأنـَّه يخوض معركة مع عصابات جاء عناصرها من أكثر من 62 دولة.

واوضح أنه “لا تـُوجَد بين العراق والصين أيّ سابقة توتـُّر في العلاقات، علاوة على أنَّ الصين كانت قد أبدت استعدادها لدعم العراق في الحرب ضدّ داعش من دون الانضمام إلى التحالف الدوليّ”.

وأفصح الجعفريّ عن أهمّـيّة هذه الزيارة: نحن سنتحدَّث مع دولة عظمى، وعضو دائم في مجلس الأمن، ودولة لها ثقلها الصناعيُّ، والتجاريُّ، والعسكريُّ، والأمنيّ، ولها تاريخها الحضاريّ، وموقعها المُهمّ.

وأشار إلى أنَّ العراق لا يقف عند حُدُود التحالف الدوليِّ، ويُرحِّب بأيّة مُبادَرة للمُساعَدة من أيّة دولة من خارج التحالف، قائلا: نحن مُستعِدّون للتعامُل مع الصين لمُساعَدة العراق، كما رحّبنا سابقاً بالتعامُل مع إيران في إطار دعم العراق في حربه ضدَّ داعش.

ولفت الى انه من خلال منبر الصين سنـُوجِّه رسالة إلى كلِّ دول العالم لأن تصطفَّ إلى جانب العراق في حربه المشروعة ضدَّ داعش، مُضيفاً: سنـُبادِر بفتح عِدّة ملفات مع الجانب الصينيّ، علاوة على ما يُبادِرون به.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى