اخبار العراق

رئيس البرلمان: أحداث حزيران اثبتت عجز الجيش العراقي ويجب إعادة بنائه وفق أسس وطنية

النور نيوز/ بغداد 

بحث رئيس مجلس النواب سليم الجبوري مع رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأمريكي، كيفية الإسراع بتسليح القوات الأمنية وضرورة إقرار قانون الحرس الوطني، مؤكدا ان أحداث حزيران اثبتت عجز الجيش العراقي ومع ذلك يجب أن يبقى اصلاحه هو الأصل بإعادة بنائه من جديد على أسس وطنية متوازنة.

 

وذكر بيان لمكتبه الاعلامي، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، ان “الجبوري التقى رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأمريكي السيناتور بوب كوركر، إضافة إلى عضو اللجنة البارز السيناتور بن كاردن، وجرى خلال اللقاء مناقشة سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين”.

وأضاف ان “الجانبين ناقشا ايضا كيفية الإسراع بتسليح القوات الأمنية وضرورة إقرار قانون الحرس الوطني ليكون رافدا للقوات الحكومية، ولابد للمجتمع الدولي وخصوصا أمريكا أن تتفاعل بشكل واضح في عمليات الإسناد والتسليح”.

وأكد رئيس مجلس النواب، ان “أحداث حزيران اثبتت عجز الجيش العراقي عن مواجهة الارهاب، ومع ذلك يجب أن يبقى اصلاحه هو الأصل بإعادة بنائه من جديد على أسس وطنية متوازنة”.

وأوضح ان “محافظة الأنبار ركيزة أساسية في الحرب ضد الإرهاب، ومثلما كان داعش قد ابتدأ بها فلنعمل على أن تكون نهايته هناك”، مشيرا الى ان “أبناء المحافظات هم الأدرى بمناطق التأثير فيها والاستفادة من خبراتهم ضروري ولا غنى عنه وأنهم الجميع لديهم الاستعداد الكامل لمواجهة عصابات داعش إذا ما تم تسليحهم ولابد أن يمنحوا شرف هزيمة داعش بأنفسهم”.

وبشأن ما يعانيه العراق من أزمة إنسانية، شدد الجبوري على أن “المجتمع الدولي أن يركز على أحوال النازحين وأوضاعهم وما يمرون من به من أزمة خانقة وفي ظل الأزمة الاقتصادية ولابد من مساهمة المنظمان الإنسانية والدفع باتجاه انقاذهم وعودتهم إلى ديارهم بعد تحريرها”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى