اخبار العراق

العاني: منع مواطني البصرة من التظاهر تعطيل لحق دستوري

النور نيوز/ بغداد 

أبدى النائب عن تحالف القوى العراقية ظافر العاني، استغرابه ان الاحزاب التي تمنع التظاهرات وتخون المتظاهرين كانت الى وقت قريب هي التي تقود مثل هذه التظاهرات في المحافظات الجنوبية، مشيرا الى ان منع مواطني البصرة من التظاهر هو تعطيل لحق دستوري.

وقال العاني في بيان، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، ان “عددا من القوى السياسية وبينها احزاب في السلطة اضافة الى مؤسسات مجتمع مدني ومواطنون عاديون، يعتزمون القيام بتظاهرة كبرى في البصرة احتجاجا على تردي الاوضاع الخدمية واستشراء الفساد والمحسوبية في مؤسسات الدولة، معربين عن رغبتهم في تغيير المسؤولين الذين كثرت الملاحظات عليهم”.

وأضاف ان “ما يدعو للاستغراب هي ان هذه الهجمة المحمومة من الاحزاب التي ينتمي لها هؤلاء المسؤولين ضد الراغبين بالتظاهر والتصريحات المتشنجة التي راحت تخوّن المتظاهرين وترميهم بشتى الاتهامات رغم ان التظاهرات لم تبدء بعد كما، وان المتظاهرين لاينوون سوى ممارسة حقهم الدستوري في التظاهر السلمي احتجاجاً على اوضاع خدمية سيئة”.

وبين العاني، ان “اتهام جمهور المتظاهرين بالخيانة والعمالة هو اتهام باطل  ومرفوض ويُقصد به توفير مظلة للفاسدين والقول بان التظاهرات ليس وقتها الان تحت ذريعة إستثمارهها من الارهابيين انما يراد به تعطيل حق كفله الدستور وليس من شأن هؤلاء وضع توقيتات مزاجية لممارسة الحقوق العامة وقتما يشاؤون وحجبها متى يشاؤون”.

وأعرب عن “استغرابه ان الاحزاب التي تمنع التظاهرات وتخون المتظاهرين كانت الى وقت قريب هي التي تقود مثل هذه التظاهرات عندما كانت خارج مسؤولية الحكم المحلي في المحافظات الجنوبية، ثم عادت لترتدي ثوب السلطة الاستبدادية عندما اصبحت في واجهة السلطة”.

وأكد العاني، ان “المسؤولين مطالبين بحفظ حق المتظاهرين في التعبير السلمي والاخذ بارائهم وهم مطالبون قبل ذلك بحفظ حياة المتظاهرين والكف عن تخوين مواطنيهم لاغراض نفعية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى