اخبار العراق

رئيس الحزب الاسلامي: احتلال “داعش” لمحافظاتنا خلف ملايين النازحين وآلاف الشهداء ودولة متهاوية

بغداد-النور نيوز

قال رئيس الحزب الاسلامي العراقي اياد السامرائي، اليوم الثلاثاء، انه “بعد أيام قلائل يمر عام على احتلال تنظيم داعش الإرهابي لمحافظاتنا العزيزة”.

 

واضاف السامرائي في مقال له تلقى “النور نيوز” نسخة منه اليوم، ان “حصاد العام مر،  بل هو يختزل معاناة العراق بأكمله خلف (ملايين النازحين، آلاف الشهداء، مدن مدمرة، دولة متهاوية)”.

وتساءل رئيس مجلس النواب الاسبق “هل يعقل أن الحدث الجلل يمر دون محاسبة؟”، لافتا الى ان “واجبنا اليوم يتخلص بثلاثية لا فكاك منها 🙁 التحرير ..الاعمار ..التعويض )”.

واوضح ان “التحرير  أوله دعم ابناء المحافظات، وآخره رفع العلم العراقي دون غيره على آخر شبر يتحرر”، مضفاً ان “الاعمار، خطة متكاملة لبناء ما هدمته المعارك، وما خربه المندسون، و التعويض، يبدأ بلمسة حانية للمكلومين، و ذوي الشهداء، وينتهي بمنحهم ما يعينهم على استئناف حياتهم من جديد” .

وتابع السامرائي اما “على صعيد السياسة ..لا تراجع عن الالتزام بالمواثيق المبرمة وفي مقدمتها التوازن الحقيقي وعدم المساس بجغرافية العراق، كما ان الفرصة لا زالت متاحة لاصلاح الخلل الذي افرزته الاحداث في ميادين الجيش والاجهزة الامنية”، مختتماً مقاله بالقول “عام عصيب مضى، ولا زلنا نعيش المأساة،فلننفض غبار التردد ان كنا نريد عراقا معافى، ان كنا نريد!”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى