اخبار العراق

ترحيل العرب من مناطقهم المحررة في نينوى الى مناطق “داعش”

نينوى-النور نيوز

افاد ناشطون في محافظة نينوى، اليوم الثلاثاء، ان قوات الاسايش الكردية تنفذ حملة تهجير لعوائل عربية من ناحيتي زمار والعياضية التابعتين للمحافظة من منازلهم باتجاه منطاق يحكمها داعش.

 

وقال الناشطون في حديث لـ”النور نيوز” اليوم، ان “عناصر الاسايش يقومون بعملية تهجير للعوائل العربية من منازلهم ومناطقهم في ناحيتي زمار (70 كم شمال غرب الموصل) والعياضية (60 كم غرب الموصل) التابعتين لقضاء تلعفر”.

واضافوا ان “الاسايش قاموا في الايام الاخيرة بنقل هذه العوائل بالسيارات الى منطقة الكسك (45 كم غرب الموصل) حيث خط التماس مع داعش”.

واوضح النشطاء ان “عناصر الاسايش يجبرون الاطفال والنساء والرجال – بينهم مسنون – على الترجل تحت تهديد السلاح والتوجه الى المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش، بعد ان تصادر الاسايش جميع ممتلكاتهم”.

وحذر النشطاء من “هذه الانتهاكات الخطيرة ووصفوها بالتطهير العرقي والتغيير الديموغرافي لمناطق مختلطة بين العرب والكرد والتركمان الهدف منها ابتلاع الجزء الاكبر من محافظة نينوى.

كما حذروا من ان “يؤدي هذا الفعل الى عواقب وخيمة منها صناعة دواعش جدد من بعض المرحلين بقصد الانتقام لترحيلهم”، مطالبين الحكومة العراقية ونواب نينوى ومنظمات حقوق الانسان بالتدخل والتحري عن الموضوع قبل ان تتحول هذه العملية الى ظاهرة في باقي مدن المحافظة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى