اخبار العراق

تحالف القوى ينتقد قرار منع نقل ملكية ابناء محافظات بعينها لبغداد

بغداد-النور نيوز

وصفت كتلة تحالف القوى العراقية النيابية، الاثنين، قرار مستشارية الامن الوطني عدم السماح لمواطني محافظات الانبار ونينوى وصلاح الدين بترويج معاملات نقل ملكية العقارات في بغداد بانه انتهاك صارخ للدستور العراقي وخاصة مادته 23 التي نصت على حق العراقي في التملك في اي مكان بالعراق.

 

وقال رئيس الكتلة احمد المساري في بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه اليوم، ان “اصدار مثل هذه القرارات الجائرة ضد مواطنيين في محافظات بعينها يعني تصنيفهم الى مواطنيين من الدرجة الثانية والثالثة وحرمانهم من حقوق جوهرية نص عليها الدستور”.

ودعا الحكومة الى “احترام الدستور والتزام تطبيقه وعدم الكيل بمكياليين لان من شان ذلك ان يفقدها مشروعيتها ويفسح المجال لمزيد من التناحر والانقسام”، مطالباً “العبادي بالغاء هذا القرار فورا واحترام الدستور والعمل بنصوصه”.

واشارت الكتلة الى ان “هذه ليس المرة الاولى التي يتم التجاوز بها على الدستور فمنع النازحيين من الانبار بالدخول الى بغداد الابكفيل وما تقوم به الاجهزة الامنية من اجراءات تعسفية ضد المهجرين في بغداد يندرج في هذا الاطار وهو ما يتعارض مع المادة (44) اولا من الدستور التي تتيح للعراقيين حرية التنقل والسفر والسكن داخل العراق وخارجه”.

وحذرت الكتلة من “الاستمرار في هذا النهج غير المسؤول والذي سيؤدي في النهاية الى تمزيق العراق وتقسيمه وبث روح التفرقة بين ابنائه وبما يعيدنا الى اجواء عامي2006 و2007 التي دفع العراقيون بها ثمنا غاليا يصعب تعويضه”.

يشار الى ان مستشارية الامن الوطني قد اصدرت قرارا يمنع أبناء محافظات الانبار وصلاح الدين ونينوى من شراء العقار في بغداد. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى