اخبار العراق

نائب يطالب الداخلية باطلاق سراح اسيرات الفصول العشائرية

بغداد-النور نيوز
طالب النائب عن ائتلاف الوطنية كاظم الشمري، اليوم الثلاثاء، رئاستي الوزراء والبرلمان بتبني مشروع قانون يجرم التعامل مع النساء كفصول عشائرية، داعيا الى اطلاق سراح اسيرات الفصول العشائرية.

وقال الشمري في بيان تلقى “النور نيوز” نسخة منه، اليوم أن “ماحصل في محافظة البصرة من دفع 50 امراة عراقية كفصلية عشائرية هو أمر معيب بحق العشائر العراقية ويستلزم منا جميعا التعامل مع هكذا تصرفات بانها عودة الى نظام الجاهلية القبلية التي الزمنا ديننا الحنيف بالابتعاد عنها ونبذها”.
واضاف ان “النساء العراقيات اللاتي وقفن الى جنب الرجل في كل المحن وكان لهن دورهن الكبير في بناء البلد والدفاع عنه كان أولى بنا السعي لتشريع قوانين ترفع من مكانتهن وتمثيلهن الحكومي والبرلماني بدل تحويلهن كجواري تباع وتشترى في سوق الفصول العشائرية”.
واوضح الشمري اننا”نستغرب ان تحصل مثل هكذا تصرفات غير حضارية في القرن الحادي والعشرين”، مطالبا “مدير دائرة شؤون العشائر في وزارة الداخلية الفريق الحقوقي مارد الحسون بموقف سريع وفوري لاطلاق سراح اسيرات الفصول العشائرية ومعاقبة المتورطين في هذه الجريمة “.
وحذر الشمري “من موقف متشدد سيتم اتخاذه في مجلس النواب في حال عدم التحرك السريع في هذا القضية”، مشددا على “ضرورة ان يكون هنالك موقف صارم من الحكومة والبرلمان بهذا الخصوص وان لانكتفي بالتنديد من خلال تشريع قانون بتجريم كل من يتعامل مع النساء على اساس كونهن جواري في الفصول العشائرية”.
يشار الى ان 50 أمرأة بعضهن قاصرات اقتدن الى تعويض عشائري بعد فصل جرى بين عشيرتين متناحرتين في البصرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى