اخبار العراق

الحزب الإسلامي: نؤيد توجهات المجمع الفقهي بشأن الوقف السني ونطالب بحسم الملف

النور نيوز/ بغداد 

أعرب الحزب الاسلامي العراقي، اليوم الاثنين، عن تأييده الكامل لتوجهات المجمع الفقهي العراقي بشأن رئاسة الوقف السني، داعيا العبادي الى حسم الملف بالتشاور مع رئاسة المجمع.

 

وقال الحزب في بيان، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، ان “المجمع الفقهي ومقره مسجد الامام الأعظم هو المرجعية الشرعية الوحيدة التي لها الحق بالبت في ترشيح من يتولى مهام رئاسة ديوان الوقف وكما قرره البرلمان من قبل”.

وأضاف انه “يدعم وبشكل كامل التوجهات التي صدرت عن بيان المجمع، أمس الاحد”، مبينا ان “ديوان الوقف السني سيبقى نقطة إلتقاء وتوحد للأطياف السنية كافة الشرعية والسياسية”. 

ودعا رئيس الوزراء حيدر العبادي الى “حسم ملف الوقف السني وبالتشاور مع رئاسة المجمع حتى يقطع الطريق امام بعض المتصيدين بالماء العكر وهو جدير باتخاذ هذه الخطوة المهمة اليوم”.

وأشار البيان الى ان “الحديث عن دور للحزب الإسلامي او تحالف القوى بهذا الملف غير صحيح”، نافيا ان “يكون احد من قيادات او نواب الحزب قد ضغطوا باتجاه مرشح ما او قدموه بمعزل عن المجمع”.

وكان المجمع الفقهي العراقي لكبار العلماء للدعوة والافتاء قد دعا، أمس، رئيس الوزراء حيدر العبادي الى حسم موضوع رئاسة الوقف السني، والايفاء بالتزاماته وعدم التراخي، مؤكدا ان المجمع هو الجهة الشرعية الوحيدة المخولة قانونا باسناد رئاسة ديوان الوقف السني لذوي الخبرة والكفاءة، فيما رفض المساومات او المزايدات السياسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى