اقتصاد

البصرة تحقق في اسباب تأخر إنجاز بقية جسور المحافظة

بغداد-النور نيوز

أعلن رئيس مجلس البصرة صباح حسن البزوني، اليوم الاثنين، “تبني مجلس المحافظة إعداد كشف مبسط وتخصيص أموال من ميزانية المجلس لإنجاز الأعمال المتبقية في جسر خالد، فيما كشف عن تشكيل لجنة تحقيقية لمحاسبة المقصرين في عدم إكمال بعض الجسور والمجسرات في المحافظة”.

 

وأفاد بيان للمجلس تلقى “النور نيوز” نسخة منه اليوم، ان “البزوني خلال زيارته التفقدية لعدد من المشاريع الخاصة بالجسور والمجسرات المنتشرة في عموم المحافظة، فيما اوضح البزوني أن “وزارة الصناعة اعتذرت عن انجاز ما تبقى من مشروع جسر خالد خلال العام الحالي لعدم وجود السيولة المالية”.

واضاف أن “أغلب المشاريع الوزارية أما متوقفة أو لم يكتمل إنجازها لحد الآن كمشروع مجاري الزبير وبعض المشاريع التكميلية في المدينة الرياضية ولم نلمس من الوزارات الجدية في إنجاز مشاريعها في البصرة على الرغم من قلة تلك المشاريع”.

وكشف البزوني عن “تشكيل لجة تحقيقية في مجلس المحافظة لمعرفة المقصرين في عدم إنجاز المشاريع الخاصة بالجسور والمجسرات وجسور عبور المشاة ، مؤكدا انه “سيتم معاقبة الجهات المقصرة سواء كانت الإدارة المحلية أو الجهة المستفيدة أو المقاولين”. 

واشار الى ان أن “بعض مشاريع الجسور والمجسرات وجسور عبور المشاة متوقفة أما بسبب عدم وجود السيولة المالية أو بسبب السياسة التي تتبعها مديرية العقود الحكومية في ديوان المحافظة في عدم إكمال تلك المشاريع”. 

وبين البزوني انه “ليس من المعقول مرور عامين دون إكمال هذه المشاريع خصوصا وأن هناك أخطاء تصميمية بسيطة في جسور المشاة ومن الممكن حلها في شهر أو شهرين ، لافتا إلى أن 11 جسرا لعبور المشاة لازال العمل فيها متلكئاً”.

وتابع “لا يمكن استخدام السياسة أو البيروقراطية أو المزاجية في كيفية إنهاء تلك المشاريع لأن المتضرر من ذلك هو المواطن الذي من واجب الجهات الحكومية خدمته لا الإضرار بمصالحه”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى