اخبار العراق

نواب تركمان يطالبون بوضع حد للاقصاء الذي يتعرض له المكون

النور نيوز/ بغداد 

طالب نواب تركمان، اليوم الثلاثاء، الحكومة المركزية والبرلمان بوضع حد لحالات التهميش والاقصاء التي يتعرض لها ابناء المكون التركماني وخاصة في ظل الاوضاع الانسانية التي يعانيها النازحين منهم، مؤكدين ان التركمان قدموا الكثير من التضحيات على المدى التاريخي دفاعا عن العراق ووحدته وارضه.

 

وقال النائب التركماني محمد تقي المولى في مؤتمر صحفي مشترك مع عدد من نواب المكون، حضره “النور نيوز”، ان “المكون التركماني قدم الكثير من التضحيات على المدى التاريخي دفاعا عن العراق ووحدته وارضه ابتداءً من اشعال فتيل ثورة العشرين ضد الاحتلال البريطاني في عشرينيات القرن الماضي وصولا الى مقارعة النظام السابق وماتلاه اليوم من تداعيات بع اجتياح الدواعش لمناطقهم”.

وأضاف ان “التركمان يعانون من التهميش والاقصاء وخاصة النازحين منهم من خلال قطع رواتب موظفيهم في وقت تصرف رواتب موظفي الدواعش في نينو،  كما انهم يتم طردهم من فنادق كربلاء دون ايجاد مأوى بديل لهم وذهبت الوعود بوضع كرفانات لهم بين المحافظة ولجنة النازحين ووزارة الهجرة”.

وتابع “ناهيك عن منعهم من التنقل بين المحافظات فالذي في كربلاء لايستطيع الذهاب الى النجف او محافظة اخرى والعكس صحيح مع تهديم السقائف التي يبنوها للاسترزاق دون تعويضهم ولا نعلم كيف سيعيش هؤلاء دون ماوى او مصدر رزق”.

وبين المولى، ان “فلاحي نينوى من التركمان والذين سلموا محاصيلهم من الحنطة والشعير الى سايلوات وزارة التجارة لم يتسلموا اموالهم منذ قرابة العام رغم المطالبات المتعددة ولانعلم لماذا هذا الاتسهداف للمكون التركماني وهو الذي وقف مع باقي اخوانه في الحشد الشعبي ودعم باقي المكونات في انجاح العملية السياسية”.

ودعا المولى، الحكومة والبرلمان بـ”وضع حد لحالات التهميش والاقصاء التي يتعرض لها ابناء المكون التركماني وخاصة في ظل الاوضاع الانسانية التي يعانيها النازحين من ابناء المكون”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى