الامنية

التحالف الوطني: دخول الحشد الشعبي الى الانبار لايحتاج موافقة البرلمان

النور نيوز / بغداد

دعا عدد من نواب التحالف الوطني، اليوم الاثنين، الى دخول قوات الحشد الشعبي محافظة الانبار والمشاركة الفعلية مع قواتنا المسلحة والعشائر الانبارية التي تقاتل تنظيم داعش خاصة بعد سقوط عدد من المناطق ضمن مدينة الرمادي بيد الارهابيين، مؤكدين ان دخول الانبار لا يحتاج الى موافقة مجلس النواب.

وقالت عضو اللجنة القانونية النيابية ابتسام الهلالي في تصريح لـ”النور نيوز”، ان “الحشد الشعبي يعتبر ضمن المؤسسة العسكرية، ودخوله الى محافظة الانبار للمشاركة في معركة تحرير المحافظة لا يحتاج الى تشريع قانون يصوت عليه داخل مجلس النواب”.

وأضافت ان “القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي لديه الصلاحية الكاملة في مشاركة الحشد الشعبي بالمعارك الجارية ضد العصابات الارهابية في اي مكان”، مستبعدة “مناقشة موضوع دخول قوات الحشد للانبار في البرلمان بجلسة يوم غد الثلاثاء”.

واشارت الهلالي الى ان “البرلمان حتى لو صوت بالرفض على دخول الحشد الشعبي للانبار فان الحشد سيدخل الى المحافظة ويشترك بمعارك تحريرها، لأنه قوة عسكرية اكثر تنظيما من القوات المسلحة”.

بدوره، أكد النائب عن ائتلاف دولة القانون أحمد صلال البدري في تصريح لـ”النور نيوز”، ان “دخول الحشد الشعبي الى الانبار سيسهم في تحرير المحافظة من الارهابيين”.

وبين البدري، ان “عناصر الحشد اثبتوا جدارتهم في تحرير العديد من مدن العراق وبالخصوص جرف النصر”، مشدد على “ضرورة توفير كل المستلزمات اللوجستية لاداء الحشد مهماته الوطنية بتحرير الانبار من الارهابيين“.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى