اخبار العراق

رئيس البرلمان لـ”بان كي مون”: نرحب باي مبادرة تفضي الى استقرار المنطقة

بغداد-النور نيوز

استقبل رئيس مجلس النواب سليم الجبوري في القاعة الدستورية للمجلس ,اليوم الاثنين, بان كي مون الامين العام للامم المتحدة والوفد المرافق له، بحضور رؤساء وممثلي الكتل السياسية في مجلس النواب.

 

وافاد بيان لمكتب الجبوري ، تلقى “النور نيوز” نسخة منه اليوم، انه “في مستهل اللقاء القى رئيس مجلس النواب كلمة رحب خلالها بالوفد، وثمن هذه الزيارة التي تمثل رسالة بالغة المعنى في وقوف الامم المتحدة مع الشعب العراقي في خياراته السياسية ونموذجه الديمقراطي، وسعيه الى استكمال شروط سيادته على ارضه والبدء بمشروع نهضة جديدة تنقله الى مستوى جديد من التآخي والتآزر والوحدة الوطنية.

وجدد الجبوري شكره للامم المتحدة على موقفها الثابت في مؤازرة الشعب ومساعدته على مواجهة محنته الداخلية والخارجية, وتقديمها العون والاستشارة لتجاوز الكثير من مطبات العملية السياسية التي جرت في ظروف محلية ودولية بالغة في الدقة.

وتابع رئيس مجلس النواب” ان الشعب العراقي الذي اجمع على بناء دولة مؤسسات دستورية، يشعر بالعرفان لكل الاصدقاء في المجتمع الدولي الذين لم يألوا جهدا في دعمه ومساندته، ويأمل في استمرار الدعم بصورة اشمل لاسيما وان العراق يشهد معركة لإجتثاث الارهاب من ارضه”.

ولفت الجبوري الى ان قوى الارهاب جرعت مواطنينا صنوفا متعددة من القتل والتدمير والفساد والافساد وهتك الاعراض والحرمات، وسبي النساء وتدمير البنى الوطنية واشاعة الافكار الظلامية المتخلفة”.

من جانبه، اشاد بان كي مون بالتوافق الوطني الذي يشهده العراق خلال المرحلة الحالية وتفعيل مشروع المصالحة الوطنية والذي سيفضي الى مزيد من استقرار البلد وتطوره، معربا في الوقت ذاته عن سروره بالدعم الكبير الذي حضي به العراق في الاجتماع الاخير للجامعة العربية.

كما اعلن عن استمرار دعم الامم المتحدة للعراق في مواجهة التنظيمات الارهابية المتطرفة، مشيدا بالجهود التي يبذلها العراق في تحرير اراضيه، لافتا الى اهمية تقديم الدعم والاحترام للمواطنين المحتجزين في المناطق المغتصبة من قبل داعش.

وثمن الامين العام للامم المتحدة دور البرلمان برئاسته الحالية في مواجهة التحديات وايلاءه التشريعات التي تخص المواطنين اهمية كبيرة, وما في ذلك من دعم لانجاح مشروع المصالحة الوطنية.

وفي ختام اللقاء ثمن رئيس مجلس النواب جهود بعثة الامم المتحدة في العراق خلال السنوات السابقة ودورها في التنسيق مع مجلس النواب والحكومة العراقية في تعزيز الديمقراطية ودعم مشروع المصالحة وانجاز بعض التشريعات المهمة.

كما رحب باي مبادرة من شأنها فتح حوار اقليمي يفضي الى المزيد من السلام والاستقرار لكافة دول المنطقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى