اخبار العراق

حاكم الزاملي: لاخطوط حمراء تجاه اية شخصية يرد اسمها في قضية الموصل

بغداد-النور نيوز

قال رئيس لجنة الامن والدفاع والتحقيق بسقوط الموصل حاكم الزاملي، الثلاثاء، ان”اللجنة بدأت باستدعاء محافظ الموصل اثيل النجيفي للاستماع الى افادته وهي استضافة مهمة لنستمع الى شهادات واقوال وحقائق توجه له عن دوره في العمل انذاك”.

 

وأضاف الزاملي في مؤتمر صحفي عقده بمبنى البرلمان حضره “النور نيوز” نسخة منه الوم، أنه “لاسيما في الملف الامني او الخلاف التي كانت  بين الحكومة المحلية والاجهزة الامنية في حينه ولفترة طويلة لم يتوافق الطرفين لذلك سنستمع عن اسباب تلك الخلافات وهل ادت الى ان تكون من اسباب سقوط الموصل “.

واوضح الزاملي ان “السبت المقبل لدينا استدعاء لمدير مكتب القائد العام للقوات المسلحة السابق الفريق اول فاروق الاعرجي ومدير الاستخبارات العسكرية ومع ضباط وقادة بارزين ومهمين “، وفيما أوضح أنه “الان تجاوزنا اكثر من 50% من اعمال لجنة التحقيق”، مضيفاً “نامل استكمال التحقيق باستدعاء شخصيات اخرى بارزة”، وأكد أنه “ليس لدينا خطوط حمراء مع اي شخصية يرد اسمها في التحقيق او نحتاج الى ان نستمع لافادتها”.

واشار الى أن “قدم الوكيل الاقدم لوزارة الداخلية وعضو البرلمان الحالي عدنان الاسدي، قدم قبوله بحضور الاستضافة للجنة، لنستمع لافادته باعتباره المسؤول عن وزارة الداخلية انذاك وكذلك وزير الدفاع السابق والنائب الحالي سعدون الدليمي ابلغنا انه سيحضر الى لجنة التحقيق وكذلك مع القيادات الاخرى الذين سيتم استدعائهم”.

ولفت الزاملي الى أن “عدم حضور اي شخصية مهما كان منصبها وعملها واتجاهها الى التحقيق، يعني القاء التهم على تلك الشخصية”، مبيناً “لذلك فان حضوره الى لجنة التحقيق يعطيه القوة والمبرر ليدفع بعض التهم التي قد تطال اي مسؤول امني او محلي او سياسي ونحن ليس لدينا حجة او مبرر اذا كان هو متهم ان نبرئه”.

ورادف “من مصلحة اي شخصية مهما كان منصبه ان يحضر الى لجنة التحقيق ليفند بعض الاتهامات التي قد تقلى على تلك الشخصية”، وفيما اشار الى أن “هناك ضغوط من بعض الشخصيات على اللجنة ومارافقها من زيادة عدد اعضاء لجنة التحقيق”، بين أنه “كل شخص من حقه الدفاع عن نفسه ومن حقه التوسط ايضا”.

وشدد رئيس اللجنة على أنه “لكن لااحد يستطيع ان يحرف مسار التحقيق او يؤثر علينا او يساومنا للتغطية على التحقيق”، موضحاً أن ” نتائج لجنة التحقيق ستكون بمستوى التحديات، والسلطة الرابعة ستكون اول من يعلم بنتائج التحقيق، لانستطيع ان نتستر على احد ولا نجامل اي احد في التحقيق”.

ونوه الزاملي الى أن “هناك لجان بسيطة استغرقت سنة و6 اشهر في عملها او 4 اشهر، لكن لجنة الموصل لجنة كبيرة تجتمع يوميا حتى في عطل الرسمية وعطلة مجلس ولمدة 8 ساعات متواصلة او اكثر .

وتابع “لدينا نتائج اولية سنقدمها الى مجلس النواب وباقي لدينا يومين لانقضاء عمل اللجنة، ولكن هناك اسماء كبيرة ومهمة لايمكن ان ننهي عمل لجنة التحقيق”، مضيفاً أنه “نحن مازلنا لم نستدعيهم ونسمع افادتهم وهناك ضباط وقادة ابدوا رغبتهم للحضور امام اللجنة لادلاء بشهادته”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى