اخبار العراق

العرب العائدون الى مناطق المحررة في نينوى يشكون سوء المعاملة

نينوى-النور نيوز

شكا العديد من السكان العرب العائدون الى المناطق التي تم تحريرها من داعش بانهم يتلقون معاملة سيئة من قوات الامن الكردية التي استعادت السيطرة على تلك المناطق.

 

وقال احد العائدين المواطن ابو ذنون لـ”النور نيوز” اليوم، اننا “استبشرنا خيرا بتحرير ناحية زمار من تنظيم داعش حيث نزحنا عنها منذ اشهر بعد ان سيطر التنظيم عليها، لكننا تفاجئنا عند عودتنا بان عناصر قوات الامن الكردي تحاول ان تستفزنا من خلال المتابعة والاستفسار والشك باننا من عناصر التنظيم”.

واضاف: ان “هناك سكان من مكونات اخرى في الناحية منهم اكراد وجرجرية لكنهم لا يتم التشديد الامني عليهم مثلما يجري مع العرب”.

من جانبه يقول المواطن احمد عبدالله ان “السكان العرب من ناحية زمار لا يسمح لهم الذهاب الى دهوك والتسوق والتزود بالبضائع، بينما يسمح للاخرين بالوصول الى هناك”.

واوضح، انا “صاحب دكان ومطلوب مني ان اتزود بالبضائع لكي امارس عملي واسترزق منها واستمرار منعي من الوصول الى دهوك والحصول على البضائع هو محاربة لي ولعائلتي ومنعي من الحصول على المال”.

وشكا سكان عرب نازحون عن مناطق التي تم تحريرها من داعش من منعهم من قبل قوات الامن الكردية الى مناطق سكناهم، بينما يسمح لباقي المكونات بالعودة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى