اخبار العراق

عبد المهدي يتهم جهات بإستخدام “التخريب” لعرقلة زيادة انتاج النفط

بغداد-النور نيوز

إتهم وزير النفط عادل عبد المهدي، اليوم السبت، جهات لم يسمها باستخدام وسائل تخريبية لتحقيق مطالبه لعرقلة زيادة انتاج النفط وتعظيم وارداته، لافتا الى ان تلك اعمال ضد المواطن”.

 

وقال الوزير في اجتماع عقد بالبصرة لمناقشة الصلاحيات المتبادلة بين الحكومات الاتحادية والمحلية في إدارة النفط والغاز، وتابعه “النور نيوز” اليوم إننا “نواجه تحديات حقيقية في إنتاج النفط وانخفاض أسعاره وتأثيراته على الموازنة الاتحادية”، مؤكداً أن “الموازنة ستعاني من ضغوطات عديدة بسبب تراجع أسعار النفط وصعوبات الانتاج”.

وأوضح “نحن لا نمتلك الكثير لفعله في قضية الأسعار فليس لدينا سيطرة عليها”، مبينا “اننا نسيطر على زيادة استثمارنا للنفط والغاز في أسواقنا المحلية وعلى مواصلة صادراتنا فيها وما توفره لنا من موارد تستند عليها الموازنة”.

وشدد عبد المهدي على أهمية “استمرار إدامة إنتاج النفط” مرجحا “ارتفاع أسعار النفط مستقبلا”، لافتا الى ان “البعض يطالب بالمستحيل ويستخدم وسائل تخريبية لتحقيق ما يطالب به سواء أكان محقا في مطالبه أم غير محق فيها”.

واكد الوزير، أن “هناك خط فاصل بين الاعمال القانونية التي تعتمد أساس الحوار والتعبير السلبي عن الرأي وبين قطع الطرق واقتحام مواقع العمل وتعطيل المنشآت وكل ما يعرقل زيادة الانتاج وتعظيم وارداته هو عمل ضد الوطن”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى