اخبار العراق

الكربولي: البغدادي تستغيث والعبادي يتجاهل مطالب تسليح أبناء العشائر

النور نيوز/ بغداد 

وصف رئيس كتلة الحل البرلمانية محمد الكربولي، تجاهل حكومة العبادي لمطالب عشائر ناحية البغدادي ومناشداتهم بالدعم بالسلاح والذخيرة لمقارعة عصابات داعش اﻻرهابية بـ”المخزي والمعيب”، مؤكدا أن أي تقاعس او مماطلة بالوقت في تسليح العشائر سيجعل كل أرض اﻷنبار بيد داعش.

 

وقال الكربولي في بيان، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، اليوم الجمعة، ان “أبناء عشائر غرب العراق يصدون وبمجهود فردي وبالعتاد والسلاح المتوفر وبالتنسيق الميداني المباشر مع القوات اﻷمريكية وللمرة الخامسة على التوالي هجوم واسع لتنظيم داعش اﻻرهابي على ناحية البغدادي، دون ان تحرك الحكومة الإتحادية أي ساكن”.

وأكد عضو لجنة اﻷمن والدفاع البرلمانية، أن “صبر العشائر المقاتلة غرب العراق بدأ ينفذ، وان تسويف الحكومة بالتسليح رغم اعلان الوﻻيات المتحدة بموافقة تسليح العشائر من خلال حكومة بغداد سيفقد المقاتلين ثقتهم بنوايا حكومتهم بدعمهم وبالتالي ﻻن يكون أمامهم سوى التعامل مباشره مع الوﻻيات المتحدة او اﻷستعانة بالدول العربية المجاورة لدعم العشائر المقاتلة بالسلاح والذخيرة لدحر التنظيم الارهابي”.

وحذر عضو تحالف القوى العراقي عن محافظة الانبار، حكومة العبادي والوﻻيات المتحدة، من “أن أي تقاعس او مماطلة بالوقت في تسليح العشائر المقاتلة سيجعل كل ارض اﻷنبار بيد  تنظيم داعش وبالتالي لن تبقى محافظة عراقية نائية عن تهديدهم ولن يكون هناك حتى مصالح او قواعد للحماية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى