اخبار العراق

النجيفي: القتال ضد داعش يحتاج الى اسناد حكومي ودولي

النور نيوز/ بغداد
بحث نائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي مع سفير البحرين في العراق، اليوم الاثنين، العلاقات الثنائية بين البلدين وضرورة تطويرها، مؤكدا ان الحملة العسكرية ضد داعش لها أهميتها وضرورتها ويجب أن ترافقها جهود شاملة في معالجة أسبابها وأبعادها الفكرية.

وذكر بيان لمكتب نائب رئيس الجمهورية، تلقى “النور نيوز” نسخة منه، ان “النجيفي استقبل، اليوم، سفير البحرين في العراق صلاح علي حسن المالكي”، مبينا ان “السفير قدم تهانيه للنجيفي في منصبه الجديد، متمنيا له النجاح والتوفيق في النهوض بالعراق، وحمل تحيات وتهاني ملك البحرين ووزير الخارجية وأملهما في أن تحقق الحكومة العراقية الجديدة النجاح بما ينعكس على استقرار وتقدم العراق”.

واضاف ان “النجيفي قدم للسفير البحريني شرحا للوضع السياسي والأمني وعزم الرئاسة والحكومة العراقية على معالجة كافة الملفات على هدى الاتفاق السياسي، وتناول قضية التحالف الدولي الجديد في مكافحة داعش ودعم جهود الحكومة العراقية في مواجهته والقضاء عليه”.

وأكد النجيفي، ان “الحملة العسكرية لها أهميتها وضرورتها ويجب أن ترافقها جهود شاملة في معالجة أسبابها وأبعادها الفكرية من قبل المرجعيات الدينية المختلفة والمؤسسات الفكرية، مع دراسة مستفيضة لعوامل ظهورها”.

وشدد على ان “القتال ضد داعش والتصدي له هو مسؤولية أبناء المناطق التي عانت من سيطرتها، مع ضرورة الدعم والاسناد من قبل الحكومة والتحالف الدولي”، مبديا “تفاؤله ببرنامج الحكومة مع عزمه على دعم خطواتها التنفيذية المنسجمة مع الاتفاق السياسي”.

واوضح البيان، ان “الجانبان بحثا العلاقات الثنائية وضرورة تطويرها وتدشين عهد جديد قوامه التعاون والانفتاح على محيط العراق العربي والدول الاقليمية والعالم بشكل عام”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى