اخبار العراق

دولة القانون يشيد بفتوى السيستاني وما حدث بالموصل خيانة كبرى

بغداد-النور نيوز

اشاد ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي،الاحد،بفتوى المرجع الديني في النجف علي السيستاني بضرورة التطوع الى صفوف القوى الامنية لمقاتلة التنظيمات المسلحة في نينوى وصلاح الدين وديالى،واصفاً ما حدث في الموصل بانه خيانة كبرى”.

 

وقال النائب عن الائتلاف عبد السلام المالكي في بيان،تلقى”النور نيوز”نسخة منه اليوم،ان “ماحصل في نينوى هو خيانة كبرى وعلينا جميعا التعامل بقوة وحزم مع ماحصل من خلال اعادة هيكلة اجهزتنا الامنية “.

واضاف،إننا “جميعا محاسبون اليوم امام الله وامام الشعب في حال عدم القصاص من اؤلئك المرتزقة الذين باعوا جيشهم وشعبهم وارضهم”،مموضحاً،انقلوب العراقيين جميعا مع جيشنا واجسادنا مشاريع فداء لأرض الوطن”.

وشدد المالكي على ان”فتوى المرجعية الشريفة بضرورة قتال المحتل هي شهادة دعم ووسام شجاعة لكل من حمل السلاح دفاعا عن ارضه ومقدساته وسعى بكل غال ونفيس لتحرير الارض والعرض”.

ولفت الى ان “افواج المتطوعين هي بداية النهاية لشرذمة داعش ومن والاهم وسيكون الزحف المقدس لتحرير نينوى وصلاح الدين هو عربون الوفاء من العراقيين الاصلاء لوطنهم”،كاشفاً عن “وجود خطط لتحرير المناطق المغتصبة من خلال رسم التصور الكامل للمعركة واعادة هيكلة قواتنا المسلحة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى