اخبار العراق

الحزب الاسلامي: يوم الاحتلال الاسود فتح باب العنف والفوضى في العراق

النور نيوز/ بغداد
بين الحزب الإسلامي العراقي، اليوم الاربعاء، ان “وطننا الحبيب ما زال نزيفه مستمر بعد احد عشر عاماً من وقوعه تحت الاحتلال البغيض”، مؤكداً ان “يوم الاحتلال الاسود فتح باب العنف والفوضى على مصراعيه في ارضنا العزيزة”.

وقال الحزب في تصريح صحفي تلقى “النور نيوز” نسخة منه، ان “العراق فقد أمنه واستقراره تحت ذريعة تحريره، كما ان مؤسساته تحطمت وقدم لقمة سائغة  لكل المتربصين به السوء”.

واوضح الحزب ان “موقفه المبداي برفض الاحتلال ظهر صوابه منذ لحظاته الأولى، فما رفع من شعارات براقة ظهر زيفها، وما قيل عن خطط تنمية ونهضة انتهى مفعولها في اول الساعات التي راى فيها العراقيون بلدهم ينهب ويحطم ويترك نهباً للاضطراب”.

ودعا الولايات المتحدة الامريكية الى “تحمل مسؤولياتها التاريخية فيما آلت اليه الأوضاع العراقية من سوء”، مطالباً الحكومة وكافة الاطراف العراقية بـ”إنهاء حالة التردي والاستقطاب والفوضى التي تضربه حتى يشفى من جروحه البليغة”.

وأكد الحزب ان “ذكرى الاحتلال الاليمة تأتي اليوم ومحافظاتنا تنهار الواحدة بعد الأخرى، والمشهد السياسي معقد، والمستقبل مجهول، والحاجة ماسة لتدارك كل ذلك قبل فوات الأوان”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى