اخبار العراق

المساري يطالب بجلسة استثنائية للبرلمان لمناقشة قتل وتهجير اهل السنة

بغداد-النور نيوز

دعا النائب عن ائتلاف متحدون احمد المساري،السبت، الى عقد جلسة استثنائية لمجلس النواب لمناقشة ” انهيار الوضع الامني وما يتعرض له (اهل السُنة) في بغداد وبعض المحافظات من قتل وتهجير على ايدي الميليشيات امام مرأى ومسمع الحكومة واجهزتها الامنية “.

 

واوضح النائب في بيان،تلقى “النور نيوز” نسخة منه اليوم،ان “ما تقوم هذه الميليشيات التي ترتدي الزي العسكري ، من خطف وقتل على الهوية هو مخطط يستهدف تغيير ديموغرافية مدينة بغداد من خلال تهجير سكانها في مناطق حزام العاصمة ، تارةً بالاعتقالات العشوائية ، وتارةً اخرى بالخطف والقتل “.

واعتبر المساري هذه العمليات “بانها محاولة دنيئة لمنع اهل السٌنة من المشاركة في الانتخابات المقبلة التي تعد الطريق الوحيد للخلاص من التهميش والاقصاء والقتل الذي يتعرض له ابناء هذه الطائفة خدمة لاجندات خارجية “.

ولفت الى ان ” الجريمة التي ارتكبتها تلك الميليشيات في منطقة المشاهدة بقضاء الطارمية شمالي بغداد بخطفها امس الاول 18 مواطنا والعثور على جثث المغدورين امس، مطالباً “مجلس النواب ان يسارع في عقد جلسة استثنائية واتخاذ موقف جماعي يضع فيه حداُ لجرائم هذه الميليشيات ولصمت الحكومة واستهانتها بحرمة الدماء التي تسفك يومياً دون ان تحرك ساكناً ” مؤكداً ” ان الامن اهم من الخدمات وانه لا يمكن ان تكون هناك خدمات ينعم بها المواطن دون تحقيق الامن والاستقرار في البلد “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى