اخبار العراق

الامم المتحدة تؤكد ان 6 ملايين عراقي مازالوا يعيشون تحت مستوى الفقر

دعت بعثة الامم المتحدة في العراق ، اليوم الجمعة، الزعماء السياسيين الى ضرورة وضع سياسات شمولية تخفف من الفقر و تطوير وسائل عيش مستدامة لجميع العراقيين لمواجهة التحديات الامنية، مؤكدة أن نحو 6 ملايين عراقي مازالوا يعيشون تحت خط الفقر.

وذكر بيان للبعثة اطلع “النور نيوز” على  نسخة منه، “بمناسبة اليوم الدولي للقضاء على الفقر، “تريد الأمم المتحدة التركيز على أهمية العمل على القضاء على الفقر من خلال برامج تنمية مستدامة تهدف إلى خلق مجتمع أكثر شمولية في العراق”.
وقال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق، نيكولاي ملادينوف، في البيان إن “العراق بلد غني بالموارد الطبيعية والبشرية،  فهو ينتج ثلاثة ملايين برميل من النفط يوميا، و يحظى أطباؤه و مهندسوه بالإحترام في مختلف أنحاء المنطقة”، مبينا إن ” هناك ستة ملايين عراقي لا يزالون يعيشون تحت مستوى الفقر”.
وتابع “فيما يسعى الزعماء السياسيون و الإجتماعيون و الدينيون إلى إيجاد سبل لمواجهة التحديات الأمنية الراهنة، فإن من الضرورة أن يضعوا سياسات شمولية تخفف من الفقر و يطوروا وسائل عيش مستدامة لجميع العراقيين”، مشيرا الى انه “تم إحراز تقدم على مدى السنوات الماضية في هذا المجال، و حقق العراق الهدف المتمثل في القضاء على الفقر المدقع (الدخل الذي يقل عن دورلارين و نصف في اليوم)، غير أنه لا يزال هناك الكثير مما يتعين القيام به”.
واكد ملادينوف أن “الأمم المتحدة تعمل مع الحكومة و منظمات المجتمع المدني في العراق على القيام بمبادرات لإحداث مصادر دخل و تعزيز مستوى المواطنين، و ذلك بهدف إعطاء كل مواطن صوتا والمساهمة في نهاية المطاف في إحداث الظروف الملائمة لتحقيق سلام دائم في العراق”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى