اخبار العراق

الولايات المتحدة تستنكر بشدة استهداف مدرسة في الموصل

استنكرت الولايات المتحدة الامريكية، اليوم الاحد، الهجوم الانتحاري الذي استهدف احدى المدارس الابتدائية قرب مدينة تلعفر والذي راح ضحيته عدد من الاطفال الابرياء، والهجوم الذي استهدف الزوار في بغداد، فضلاً عن اغتيال صحفيين اثنين في الموصل.

وقال بيان للسفارة الامريكية في بغداد، اطلع “النور نيوز” على نسخة منه، “نستنكر الهجوم الانتحاري المشين الذي وقع اليوم واستهدف إحدى المدارس الأبتدائية قرب مدينة تلعفر والذي راح ضحيته عدد من الاطفال الابرياء، ونشجب ايضاً الهجوم الأخير الذي وقع في بغداد واستهدف الزوار”.
واعرب البيان عن “قلق الولايات المتحدة الشديد من مقتل أثنين من الصحفيين العراقيين في الموصل، وادانتها جميع الإعتداءات التي من شأنها الحد من حرية الصحافة وترهيب وسائل الإعلام”.
واضاف ان “الولايات المتحدة تواصل عملها مع الحكومة العراقية من أجل مكافحة الإرهاب وتقديم أولئك الأشخاص المسؤولين عن هذه الاعتداءات الجبانة الى العدالة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى