اخبار العراق

القبانجي: تسويف الانتخابات سيحول العراق الى دكتاتورية

أكد خطيب جمعة النجف صدر الدين القبانجي، اليوم الجمعة، أن تسويف الانتخابات سيحول العراق الى دكتاتورية ويسلب منه ثوب الدولة المدنية، متهما بعض الكتل بسعيها لعدم اجراء الانتخابات لمصلحتها.

وقال القبانجي خلال صلاة الجمعة التي أقيمت في النجف، تطلع عليها “النور نيوز”، إن “الجدل والنقاش حول قانون الانتخابات حق فالمهم هو إجراء الانتخابات في وقتها وان لا يكون الجدل في القانون ذريعة لتأجيل الانتخابات”، مؤكدا إن “تسويف الانتخابات خط احمر لان الانتخابات مصدر شرعية الحكومة وإذا سوفت الانتخابات سيتحول العراق الى دكتاتورية ويُسلب منه ثوب الدولة المدنية وهذا ما يريده الارهاب”، ومبينا أن “هناك بعض الكتل لا تريد إجراء الانتخابات لمصلحتها ورأي المرجعية أن يتم إجراء الإنتخابات في موعدها المحدد”.
واوضح أن “التعاون العسكري العراقي مع ايران خطوة صحيحة مثلما كان التعاون سابقا مع الاردن وتركيا وحينما ينفتح العراق مع دولة جارة تربطنا بها مصالح مشتركة أمر صحيح”، لافتا أن “الشعبين متقاربين ومتراحمين مع بعضهما ومن حق العراق اليوم ان يقيم علاقات مع جميع دول الجوار”.
كما وتطرق القبانجي الى العام الدراسي الجديد بقوله: “هناك عدة ملاحظات على هذا الموضوع اولها أن الكثير من المحافظات أعلنت ازمة في المدارس، فمحافظة النجف أعلنت عن حاجتها الى 250 مدرسة، فيما أعلنت ذي قار عن حاجتها الى 650 مدرسة”، موضحا أنه “مع بدء العام الدراسي الجديد لا بد من حل هذه الازمة ويجب الاستعداد لوضع السنة المقبلة، لا بد من وضع خطط وميزانية كافية لحل ازمة المدارس”.
واضاف أن “هذه السنة الحادية عشرة والمرجعية تنادي بتصحيح المناهج الدراسية ومازلنا ندرس نفس المناهج التي وضعها النظام السابق”، مطالبا بـ “تغيير المناهج وتصحيحها لتنسجم مع التعددية المذهبية وهناك قصور في تصحيح المناهج ومرة أخرى يجب ان تنظر الوزارة المختصة بتغييرها وهذا حق”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى