اخبار العراق

الحكيم يدعو لانجاز قانون الانتخابات وفق رؤية موحدة تضمن مصالح الجميع

أكد رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي عمار الحكيم، اليوم الاربعاء، ان هناك توافقاً على الملامح الاساسية في القانون الانتخابي، داعياً الى اقرار القانون باسرع وقت دون تسويف او مماطلة بعد التاكد من مراعاة المصالح العامة للمكونات والكتل السياسية مما يساهم بخلق بيئة سياسية انتخابية هادئة، مشددا على ان توقيتات الانتخابات خط احمر لا يمكن تجاوزه وعلى الجميع احترامه وتقديسه ، محذرا من ان التاجيل سيكون سابقة خطيرة .

وقال الحكيم في حديثه بالملتقى الثقافي الاسبوعي، اطلع عليه “النور نيوز”، ان “التفجيرات الارهابية التي ضربت مدينة اربيل، مؤكدا ان المشروع الارهابي التكفيري يراد له ان يشمل منطقة الشرق الاوسط برمته وكل الدول اصبحت تحت نيران الارهاب مما يستوجب مراجعة المنظومة الامنية الاقليمية”، مؤكدا ان “الارهاب يستهدف المنظومة الامنية ولم يعد عملا موجها ضد نظام بعينه، مستنتجاً: من انتشار الارهاب بهذه السرعة بان هناك دول ومؤسسات تمكنه ماليا واستخباريا ولم تعد الاعمال الارهابية اختراقات امنية عشوائية وانما صارت متناسقة ومنظمة في سياق عمل مرحلي”.
ونبه الحكيم الجامعات العراقية الى “واجب مهم من واجباتها المتمثل بالتثقيف السياسي للطالب الجامعي، مؤكدا الفرق بين التثقيف السياسي للطالب وبين تسييس الجامعات”، لافتا ان “هناك اوامر تمنع التثقيف السياسي في مخالفة صريحة للمنهج العلمي العالمي الذي تتبعه الجامعات العالمية التي تستضيف الشخصيات السياسية محلياً وعالمياً لالقاء محاضرات وتقدم رؤاها السياسية ورؤاها عن حياة المجتمع”، عاداً “الطالب الجامعي مواطن مثقف والتواصل الثقافي معه مهم”.
واشار الحكيم الى “الترحيب الدولي بالتقارب الامريكي الايراني، داعياً الجميع الى العمل بمبدأ المصالح المشتركة وليس المصالح المنفردة واعتماد سياسة الربح للجميع”، عادا “المصالح المشتركة من المبادئ المهمة في صياغة العلاقات الاقليمية والدولية المتوازنة، مرجحا انعكاس التقارب الامريكي الايراني ايجابا على شعبي البلدين وعلى شعوب المنطقة لما لهذين البلدين من تاثير فامريكا مؤثرة دوليا وايران مؤثرة اقليميا وفي الملف السوري واللبناني والبحريني والافغاني”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى