الامنية

الأسدي تفجيرات الصدر وسامراء نفذت بتورط من داخليهما

 

كشف الوكيل الأقدم لوزارة الداخلية عدنان الاسدي ان التفجيرات الاخيرة بمدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد وقضاء سامراء في محافظة صلاح الدين نفذت بتورط من داخليهما.

 

ونقل بيان لوزارة الداخلية اطلع “النور نيوز” على نسخة منه، اليوم الأربعاء، عن وكيلها الاقدم عدنان الاسدي قوله ان “التفجيرات الإجرامية الأخيرة في مدينة الصدر وقضاء سامراء نفذت بتورط من داخليهما، “مطالبا” وسائل الإعلام كافة بالالتزام بمعايير السلم الأهلي وعدم نشر معلومات غير دقيقة”.

وأوضح الاسدي ان “منفذي التفجيرات الإجرامية الأخيرة في مدينة الصدر، وجدوا تعاونا من أطراف من داخل المدينة، “مشيرا إلى أن” مفجر المسجد في قضاء سامراء موظف بديوان الوقف السني”.

فيما دعا الاسدي “وسائل الإعلام كافة إلى الالتزام بمعايير السلم الأهلي وعدم نشر معلومات غير دقيقة، “مطالبا” بتدعيم العلاقات بين وسائل الإعلام والقوى الأمنية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى