اخبار العراق

الجعفري يحمل الجميع مسؤولية الفساد في البلاد ويهاجم الدول التي تتدخل في الشأن العراقي

حمل زعيم التحالف الوطني إبراهيم الجعفري، اليوم الخميس، الجميع مسؤولية الفساد المالي والإداري المستشري في المؤسسات الحكومية، وهاجم الدول التي تتدخل في الشأن العراقي.

وقال الجعفري في كلمة له خلال المؤتمر الوطني للسلم الاجتماعي، اليوم، اطلع عليها “النور نيوز”، إن “جميع العراقيين مسؤولين عن الفساد الموجود في كل مكان لانه تحول إلى ثقافة”، مؤكدا أن “ثقافة الفساد تحتاج إلى معدل ثقافي وهو ثقافة البناء”.
واوضح أن “إصلاح الدستور لوحده لم يستطع أن يوحد فكيف بورقة يتفق عليها، في إشارة إلى وثيقة الشرف التي تم توقيعها بين القوى السياسية خلال المؤتمر”، لافتا أن “الذي يوحد هو الروح الجديدة مع كل نقطة نوقع عليها”.
واكد الجعفري “ضرورة الخروج بروح جديدة وليس بمجرد مفاهيم نقول اتفقنا عليها بمجموعة نقاط”، لافتا إلى أن “الذي يعزز أو يصدع بالسلم الاجتماعي مجموعة مفردات”، متسائلا “ماذا يعني ان نستعين بإرادة من خارج الحدود تتحكم بإرادتنا ماذا يعني أن يتداولون اسماء إخواننا وأعزاءنا ويختارون بدلا عنا هذا يصلح للموقع الفلاني وفلان لا يصلح، فهل يستطيع عراقي أن يتدخل بشؤون دولة من دول العالم ويقول نريد هذا ولا نريد ذاك”، مخاطبا الحاضرين في المؤتمر “كيف أجازت بعض الدول لنفسها تتدخل بتفاصيل العملية العراقية لو لم يكن لدينا استعداد لننشر غسيل ضعفنا على حبالهم”.
وبين زعيم التحالف الوطني “اننا نتشرف أذا كانت لدى أي واحد منا باي دولة من العالم نثق به شريطة ان يعطي مصداقية انه ممثل للعراق في تلك الدولة وليس ممثل تلك الدولة في العراق”، مبينا أن “العلاقات جزء حيوي وأساسي ومعلم من معالم الحياة شريطة ان تكون العلاقة السياسية في خدمة العراق وتخدم العراق دون أن تستخدم العراق”، لافتا انه “يجب أن يحذر الذي يتحدث عن أي جهة عراقية واي شخصية عراقية عندما لا نرفض التدخل سيتدخلون في شؤوننا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى