اخبار العراق

الذرب:لا نوقع على ميثاق الشرف إذا لم يتوقف القتل والتهجير

قال رئيس كتلة الحـل النيابية النائب زياد الذرب،الثلاثاء،أن حركتة لن تكون ملزمة بالتوقيع على وثيقة السلم المجتمعي ما دامت الحكومة العراقية متقاعسة وعاجزة عن التصدي ووقف عمليات التقتيل والتهجير القسري لأهلنا في محافظات وسط وجنوب العراق .

 

وأكد الذرب في بيان،اطلع عليه “النور نيوز” اليوم، ان التطورات الأخيرة وتصاعد وتيرة الاستهداف والأغتيال والتهجير لمكون معين في محافظات البصرة وذي قار وواسط ، من دون أن تتحرك الحكومات المحلية ويقابلة تقاعس وتجاهل أجهزة الأمن الحكومية في توفير الحماية لابناء الشعب العراقي بدون تمييز ، والتي – مع الأسف – أختتمت هذا اليوم بأعلان الوقف السني أغلاقة للمساجد ودور العبادة في هذة المحافظات لا يترك لنا خياراً سوى مناشدة المنظمات الأسلامية والأنسانية الدولية لاعلان هذة المحافظات مناطق (منكوبة دينياً ) .

وطالب النائب الذرب “نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي – راعي – ميثاق الشرف ومبادرة السلم المجتمعي ، الى بذل الجهود الجدية الى وقف عمليات التجريف البشري الذي يتعرض له مكون معين ، وما قد يتسبب في أحداث تغييرات ديموغرافية للنسيج المجتمعي لمحافظات وسط وجنوب العراق ، وينتج أختلالات بنيوية في هيكلية المجتمع العراقي بشكل عام ، وهو ما قد ينذر بأشعال حرباً أهلية ذات طابع مذهبي يفقدنا جميعاً قدرات السيطرة على صماماتها ويُذهب بمبادرات العقلاء مع رياح الطائفية المقيتة” .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى