الامنية

الداخلية: احصائيات بعض وسائل الأعلام بخصوص تفجيرات العيد مفبركة

 

نفت وزارة الجاخلية ما تناقلته بعض وسائل الأعلام من اخبار وصفتها بالمفبركة وغير صحيحة حول عدد ضحايا التفجيرات الأرهابية امس السبت في بغداد وعدد من المحافظات.

 

وقال بيان للوزارة اطلع “النور نيوز” على نسخة منه،اليوم الاحد، ان الوزارة تود ان تبين بان حجم الهجمات الاعلامية المغرضة التي تطلقها البعض من وسائل الاعلام لا تقل خطورتها عن تلك الهجمات كونها تعطي زخماً معنوياً للجماعات الارهابية ما يشكل حافزاً لها في الايغال بدماء ابناء شعبنا والحاق الاذى بهم كما انها تؤدي الى اضعاف الروح المعنوية لدى المواطنين وابناء القوات الامنية لأيهامهم بعدم قدرتهم على مواجهة هذه الجماعات.

ووصف البيان ان هذه الفضائيات المسيسة والخاضعة الى اجندات داخلية وخارجية تعتمد سياسة اغفال النجاحات الامنية لقواتنا وليس اخرها ما حققه ابطال العراق من نصراً على الارض في عملية ( ثأر الشهداء) حيث ضربت حواضن الارهاب واوكار المجرمين والقتلة، مؤكدا اننا لم نجد تقريراً بث او سطراً كتب عن ذلك وبالمقابل نرى ان هذه الفضائيات تشغل ماكنتها الاعلامية الى اقصى حدها في حالة وقوع تفجيرات ارهابية .

واكتت الوزارة “ان الاحصائيات الحقيقية بعدد الشهداء والجرحى حسب المحافظات هي ( بغداد 3 شهداء و28 جريح بعد وفاة جريح في المستشفى, كربلاء 4 شهداء و 10 جرحى ,ذ ي قار 4 شهداء و 25 جريح, كركوك شهيد واحد و 4 جرحى, طوزخرماتو 9 شهداء و45 جريح اما بابل فهي ثلاثة جرحى فقط).

واضاف البيان ” ان الوزارة توجه ندائها الى وسائل الاعلام كافة الى ضرورة توخي الدقة والحذر واعتماد المصداقية والمهنية الاعلامية المجردة في تناقل اخبار الشان العراق وخاصة شانه الامني لارتباطه بحياة الابرياء كي تاخذ هذه الوسائل دروها الحقيقي في ان تكون خير عوناً لقوى الامن في حربها ضد الارهاب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى