اخبار العراق

ادارة المقدادية تسجل 120 حالة تهجير طائفي خلال شهر رمضان

كشفت ادارة قضاء المقدادية في محافظة ديالى، امس الاربعاء، عن تسجيل اكثر من 120 حالة تهجير طائفي في احياء ومناطق المدينة في شهر رمضان، فيما طالبت بتدخل “حكومي وعشائري”  لوقف عمليات التهجير.

وقال رئيس مجلس قضاء المقدادية، عدنان حسين التميمي في تصريح لمراسل “النور نيوز”، ان “عمليات تهجير سجلت خارج قرى جنوب المقدادية التي تشهد ازمة طائفية ونزوحا جماعيا”، مبينا ان “عمليات التهجير حدثت ايضا في عدد من احياء مدينة المقدادية لم تقتصر على طائفة معينة”.

وشهدت مدينة المقدادية نزوح اكثر من 200 عائلة خوفا من اعمال عنف طائفية على خلفية اعتقال عدد من منفذي الهجمات المسلحة التي استهدفت مجالس عزاء وراح ضحيتها عشرات القتلى والجرحى.

واضاف التميمي ان “ازمة المقدادية  لم تحسم عشائريا حتى الان برغم الجهود والوساطات من قبل العشائر ومسؤولي المحافظة”، مشددا على “عزم ادارة ومجلس الناحية بالتعاون مع الجهات العشائرية احتواء وحسم ازمة المقدادية واعادة الاستقرار والتعايش السلمي بين مكونات القضاء”.

واشار الى “عدم تسجيل اي اعتداءات او حوادث في مناطق القرى النازحة جنوب المقدادية خلال الايام العشرة الاخيرة”،  داعيا الى “تدخل جاد من جميع الجهات والمؤسسات المدنية والحكومية لوقف عمليات التهجير ومنع عودتها الى المقدادية التي ودعت التهجير والنزوح القسري منذ عام 2008”.

يشار الى ان وفدا برلمانيا ضم 17 نائبا زار محافظة ديالى مؤخرا لتقصي احداث المقدادية و ما قيل عن بوادر العنف الطائفي بناء على قرار البرلمان الذي شكل لجنة نيابية لبحث اسباب الازمة الطائفية في المحافظة.

واوصى الوفد البرلماني الاجهزة الامنية والحكومية القيام بدورها المهني في اعادة المهجرين وتعويض ضحايا التفجيرات والابتعاد عن التصريحات الطائفية في المحافظة تجنبا لتأجيج الأوضاع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى