الامنية

ديالى تتخوف من هجمات مسلحة وتطالب باجراءات وقائية في العيد

طالبت ادارة محافظة ديالى، الاجهزة الامنية باتخاذ اجراءات وقائية في محيط المتنزهات والاماكن العامة في عموم مناطق المحافظة بمناسبة حلول عيد الفطر.

 

وقال محافظ ديالى الدكتور عمر الحميري ان “المتنزهات والاماكن العامة ستكون نقطة جذب للأسر المحتفلة بقدوم عيد الفطر المبارك وتشهد زخما يمكن ان يصبح هدفا لجماعات العنف التي تريد قتل الابرياء وسفك دمائهم”.

وكانت مصادر امنية ومحلية في محافظة ديالى قد كشفت عن اعدادها خطة محكمة” لتأمين احتفاليات عيد الفطر بمشاركة 30 الف عنصر امني من شتى التشكيلات”.

وتتضمن الخطة استعمال عدد من الكلاب البوليسية (k9) في المتنزهات واماكن الاحتفال في عموم الوحدات الادارية.

وطالب الحميري “الاجهزة الامنية باتخاذ ما يلزم من اجراءات وقائية تعتمد اطار المرونة من اجل منع جماعات العنف من قتل فرحة العيد اضافة الى تامين رسائل تطمين للراي العام”.

وتشهد محافظة ديالى منذ اشهر عدة تراجعاً امنياً في بعض مناطقها تمثل بالهجمات المسلحة بالمفخخات والاحزمة الناسفة ضد مجالس العزاء والملاعب والمرافق العامة، وخلفت تلك الهجمات مئات القتلى والجرحى في عدة وحدات ادارية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى