اخبار عامة

وفاة الشاعر العراقي الكردي شيركو بيكه س في السويد

توفي الشاعر العراقي الكردي شيركو بيكه س، اليوم الأحد، عن عمر ناهز الـ 73 عاماً في إحدى مستشفيات السويد اثر مرض عضال.

وولد الشاعر في محافظة السليمانية شمالي العراق في الثاني من أيار من العام ١٩٤٠، ووالده فائق بيكه س أحد الشعراء الكرد المشهورين وأحد قادة انتفاضة السادس من أيلول عام 1930 التي كلفته السجن ثم الإبعاد إلى جنوبي العراق.

والتحق الراحل بحركات المقاومة الكردية في وقت مبكر من حياته، وبسبب نشاطه السياسي أبعدته السلطات عام 1975 إلى محافظة الأنبار غربي العراق ووضع هناك تحت الإقامة الجبرية لمدة ثلاث سنوات، وفي أواخر السبعينيات أعادته السلطات إلى السليمانية، وفي نهاية عام 1984 التحق بالمقاومة الجديدة وعمل هناك في إعلام المقاومة وكذلك في اتحاد أدباء كردستان في الجبل.

وبعد ان قضى الشاعر سنوات طويلة في المهجر عاد في عام 1991 بعد الانتفاضة الجماهيرية إلى مدينة السليمانية، وبعد عدة أشهر رشح نفسه على قائمة الخضر كشاعر مستقل فأصبح عضواً في أول برلمان كردي، وعن طريق البرلمان أصبح أول وزير للثقافة في إقليم كردستان وبقي في هذا المنصب سنة وبضعة أشهر ومن ثم قدم استقالته من منصبه بسبب ما وصفها “الخروقات الديمقراطية” فنشر استقالته ورجع مرة أخرى إلى السويد حيث كان يقيم، لكنه عاد أواخر التسعينيات للإقامة في محافظة السليمانية التي ولد فيها.

ونشر الشاعر الراحل وباللغة الكردية منذ إصدار أول ديوان له عام 1968، أكثر من ثلاثين مجموعة شعرية، وتضم هذه الدواوين القصائد القصيرة والطويلة والمسرحيات الشعرية والنصوص المفتوحة والقصص الشعرية.

يذكر ان مختارات من قصائده ترجمت إلى أكثر من عشر لغات في العالم، وفي عام 2001 منح جائزه ثيرة ميرد للشعر في السليمانية، وحصل في عام 2005 على جائزة عنقاء الذهبية العراقية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: