اخبار العراق

مكتب رئيس مجلس النواب ينفي ان تكون ثورة النجيفي 24 مليار دولار

نفى مكتب رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي ،الجمعة صحة الانباء التي تحدثت عن حجم ثروته ،واصاف اياها بانها حملة اعلامية مبرمجة.

 

وقال بيان لمكتب النجيفي، تلقى “النور نيوز” نسخة منه اليوم ،انه”لازالت بعض الجهات المعروفة وضمن حملة اعلامية مبرمجة تصر على صياغة الاكاذيب وترويج التهم الملفقة لغرض التشهير بسمعة ونزاهة السيد رئيس مجلس النواب، ولعل آخر هذه التهم ما تناقلته بعض صفحات التواصل الاجتماعي حول خبر زعم انه نقلا عن صحيفة “فيدريكو” الايطالية حول ثروة السيد رئيس مجلس النواب، والتي اتضح ان الصحيفة لا وجود لها اصلا.

واضوح البيان، ان “رئيس مجلس النواب هو اول مسؤول عراقي قدم كشفا لذمته المالية لدى هيأة النزاهة منذ تسنمه رئاسة مجلس النواب، وقد اقرت الهيأة علنا ان اسامة النجيفي كان اكثر ثراء قبل دخوله العملية السياسية، وان ثروته قلت بعد ان اصبح رئيسا لمجلس النواب العراقي”.

واضاف البيان “يؤكد رئيس مجلس النواب ان اي مبلغ خارج ذمته المالية التي كشفها لدى هيأة النزاهة هو هدية للشعب العراقي، ويتحدى كل من يستطيع ان يقول عكس ذلك ، موضحاً ،ان ترويج الاكاذيب بهذا المستوى الضحل، وضمن هذه الاساليب غير الاخلاقية، انما يؤكد يقينا لدى الشعب العراقي نزاهة وسلامة موقف الرئيس النجيفي، بعد ان عجز هؤلاء الافاكين المتخبطين ان يجدوا تهمة يرموه بها.

ودعا مكتب النجيفي في بيانه وسائل الاعلام المختلفة توخي الحذر وتحري الدقة في نقل بعض الاخبار التي تروج لها بعض الجهات بهدف التسقيط السياسي.

وكانت وسائل اعلامية عدة قد نشرت في وقت سابق انباء تحدثت عن ان ثرورة رئيس البرلمان اسامه النجيفي تقدر بـ24 مليار دولار بحسب الصحيفة.بحسب الايطالية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى