اخبار العراق

الحزب الإسلامي :رمضان هذا العام الأكثر دموية والعراقيون يواجهون الموت يومياً

شجب الحزب الإسلامي العراقي ،الاثنين،موجة التفجيرات الإجرامية التي تضرب العراق بشكل يومي منذ أسابيع ، موضحاً إن دماء العراقيين تنزف اليوم بشكل مخيف في ظل الفراغ الأمني شبه التام الذي يمر به البلد .

 

وقال الحزب في تصريح صحفي ، تلقى “النور نيوز” نسخة منه اليوم “يفيق العراقيون يومياً على أصوات الإنفجارات الآثمة وأنباء سقوط عشرات الشهداء ومئات الجرحى في مشهد محزن لا نملك إزاءه إلا التنديد والاستنكار ، مبيناً إن وقوع انفجارات اليوم الاثنين وبهذا العدد الكبير والتزامن في الوقت واتساع الرقعة كلها تؤشر على خلل واضح وبين في العمل الأمني ووجود نوع من العجز شبه التام اليوم .

وأضاف البيان”في الوقت الذي كنا نتأمل أن تكون أيام شهر رمضان المبارك أيام رحمة وخير وبركة على أبناء شعبنا فإذا المجرمون يأبون إلا وأن يجعلوها الأكثر دموية منذ سنوات ، مشدداً على إن حالة الاستقطاب الحاد الذي تشهده الساحة العراقية اليوم وانعدام سبل الحل يزيد من تأزم المشهد .

ودعا الحزب “جميع الأطراف السياسية أن تأخذ على عاتقها مسؤولية حفظ أمن المواطن وحمايته مما يواجهها من قبل قوى الشر ، مطالباً بوضع خطة عاجلة تحقق هذا الهدف وجعل ذلك هدفاً استراتيجياً لا تنازل عنه فليس هناك أغلى من دم المواطن الذي يسفك كل يوم بهذا الشكل المأساوي “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: